الرئيسية 5 اتصال 5 ألمانيا تغلق التحقيق في التجسس الأمريكي والبريطاني لغياب الأدلة

ألمانيا تغلق التحقيق في التجسس الأمريكي والبريطاني لغياب الأدلة

أغلق المحققون الألمان تحقيقاتها حول عمليات تجسس واسعة على مواطنين ألمان من طرف أجهزة الاستخبارات البريطانية والأمريكية، بعد أن لاحظت بان هلم تم تقديم أي دليل مادي ملموس حول نشاط إجرامي.

ويأتي قرار إغلاق هذا الملف لينهي فصلا من فضيحة تجسس تعود لوقت طويل وانطلقت عقب ما كشف عنه عميل وكالة الأمن القومي الأمريكية ادوارد سنودن، وقال حينها أي في عام 2013 أن الوكالة قامت بالتجسس على الهاتف النقال للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وأحدث الإعلان صدمة وضجة لدى الألمان، ودفع المستشارة على التصريح بأن “التجسس  بين الأصدقاء أمر غير مقبول بتاتا”.

وفي سنة 2015 أشارت تسريبات أخرى على أن الوكالة الفدرالية الألمانية للاستخبارات ساعدت وكالة الأمن القومي الأمريكية (NSA) للتجسس على شركات ورجال سياسة أوربيين لعدة سنوات.

وأعلن قضاة التحقيق في كالشروي الألمانية أنه برغم كون التقنيات المستخدمة في المراقبة من طرف الولايات المتحدة الأمريكية معروفة لدى وكالة الاستخبارات الألمانية، إلا أنه لم يكن هناك أي دليل مادي على أنها استعملت الاستهداف ألمانيا.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم