الرئيسية 5 ثقافة 5 إستقالة جماعية للصحفيين: نحو حل قناة كا بي سي يوم 29 يونيو الجاري

إستقالة جماعية للصحفيين: نحو حل قناة كا بي سي يوم 29 يونيو الجاري

أحمد أمير 

قرر الشركاء في مؤسسة الخبر المالكة لقناة كا بي سي، عقد جمعية عامة في 29 من الشهر الجاري لاتخاذ قرار بصفة رسمية يتضمن إيقاف نهائي للقناة بسبب إفلاسها.

وقال مصدر من القناة، إن القرار المرتقب يعود إلى كونه القناة  لم تحقق أية أرباح خلال الثلاث سنوات الماضية حتى أنها تعد شركة مفلسة طبقا للقانون فضلا عن كونها تعاني من ديون كثيرة تجاه الدائنين ومنهم ترست بنك الجزائر، وهي غير قادرة على تسديدها حاليا، مما يفرض على المساهمين حل القانون بموجب القانون.

وتعاني القناة من مستوى مرتفع للديون ناجم عن قروض بنكية ومخلفات تصحيح ضريبي سابق ومطالبة رجل الأعمال يسعد ربراب باستعادة أمواله التي ضخها في القناة قبل رفض الحكومة عملية شراء مؤسسة الخبر والمقدرة بأزيد من 420 مليار سنتيم.

وأضاف المصدر، أن الوضعية الخطيرة للقناة أثرت سلبا على جريدة الخبر التي أضطرت لوقف توظيف عمالا وصحفيين جدد منذ أزيد من 3 سنوات، إلى جانب ضغوطا أخرى على ميزانية الخدمات الاجتماعية التي تضررت كثيرا بهذه الوضعية ودفعت الخبر إلى تسجل أول خسارة منذ تأسيسها.

وعبر عمال الخبر عن مخاوف من تسجيل وضع مشابه للوضع الذي عاشته جريدة ليبرتي في وضع سابق من العام الجاري والذي أدى إلى تململ وتراجع في مجال الحقوق الاجتماعية للعمال وممارسة ضغط قوي على الفرع النقابي للمؤسسة التابع للاتحاد العام للعمال الجزائريين.

وتتحدث بعض المصادر على السعي في المستقبل لإطلاق قناة تحمل اسم الخبر tv ستكون قناة تفاعلية بخلاف القناة الحالية، حيث يعتزم الشركاء إدخال تغييرات جذرية على خطها الافتتاحي وطريقة العمل ونوعية البرامج والمضمون.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم