الرئيسية 5 الأخبار 5 الأزمة الخليجية بسبب دفع فدية قطرية بـ1 مليار دولار لإيران؟

الأزمة الخليجية بسبب دفع فدية قطرية بـ1 مليار دولار لإيران؟

ريم بن محمد

زعمت صحيفة الفايننشال تايمز، أن سبب إنفجار الخلاف الخليجي القطري، يعود إلى قضية دفع فدية ناهزت 1 مليار دولار من قبل الدوحة لميليشيات عراقية مقربة من إيران وعناصر استخبارات إيرانية وتنظيم القاعدة في سوريا.

وقالت صحيفة “فايننشال تايمز” الأمريكية إن قطر دفعت فدية ضخمة لمسؤولين في الاستخبارات الإيرانية وجماعات مرتبطة بـ “القاعدة” مقابل الإفراج عن أعضاء الأسرة الحاكمة المختطفين في العراق.

وأكد تقرير نشرته الصحيفة أن السلطات القطرية دفعت نحو 700 مليون دولار لمسؤولين إيرانيين وتنظيمات شيعية إقليمية مقابل الإفراج عن 26 صياد صقور قطريا، اختطفوا جنوب العراق في ديسمبر 2015، من قبل كتائب “حزب الله العراق”.

علاوة على ذلك، دفعت الدوحة، في إطار الصفقة نفسها، 200-300 مليون دولار لجماعات متشددة تنشط في سوريا، بما فيها “هيئة تحرير الشام” المرتبطة بتنظيم “القاعدة” و”أحرار الشام”، وذلك بناء على طلب إيران، مقابل الإفراج عن 50 مسلحا شيعيا احتجزتهم هذه المجموعات.

ونقل تقرير الصحيفة عن ناشط في المعارضة السورية توسط في المفاوضات بين قطر والجماعات المتشددة، قوله: “إذا أردت الكشف عن سبل تمويل قطر للمتطرفين، فيكفي الإطلاع على صفقة الرهائن هذه”، مضيفا أن هذه العملية لم تكن الأولى من نوعها منذ بداية الحرب في سوريا.

إلى ذلك، تشير مصادر في المعارضة السورية إلى أن قطر استغلت ما يسمى “اتفاق البلدات الأربع” لإنجاح مفاوضاتها مع طهران.

ويرى التقرير على أن هذه الصفقة، التي جرت في أبريل، هي ما دفع عددا من الدول الإقليمية، وعلى رأسها السعودية، إلى الإعلان، أمس الاثنين، عن قطع علاقاتها مع الدوحة.

وأضافت الصحيفة أن ما أثار غضب السعودية ليس دفع قطر الفدية للمتطرفين، إنما التوصل إلى الاتفاق بين الدوحة وطهران.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم