الرئيسية 5 اتصال 5 الأفالان يستنكر الفيديو المسيئ للجزائر ويطالب الاتحاد الأوربي بتوضيحات
لجنة الانضباط
ولد عباس

الأفالان يستنكر الفيديو المسيئ للجزائر ويطالب الاتحاد الأوربي بتوضيحات

لعمري ابراهيم

جدّد حزب جبهة التحرير الوطني، استنكاره للفيديو المسيء للجزائر والرئيس عبد العزيز بوتفليقة  الذي تم تصويره داخل مقر الاتحاد الأوروبي في العاصمة الأوروبية بروكسيل، وعبّر الافلان في بيان له عن الاستياء الشديد لاستغلال رمز الاتحاد الأوروبي كمنبر للإساءة الى رموز الدولة الجزائرية في تجاوز واضح للاعراف السياسية و الديبلوماسية كما طالب الحزب العتيد  برد رسمي من سفارة الاتحاد الأوروبي في الجزائر.

و استنكر الافلان في ذات البيان، طريقة رد سفير الاتحاد الأوروبي في الجزائر على القضية، واصفا الرد بغير اللائق و المنافي للأعراف الديبلوماسية مؤكدا  أن خطورة القضية تستلزم توضيحات رسمية من قبل ممثل الاتحاد الأوروبي في الجزائر كما وصف الحزب، الفيديو المسيء لشخص الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، بـالعدائي ومقصود ومبرمج، هدفه ضرب مؤسسات الدولة الجزائرية مشددا على الفيديو الذي قدمته الصحفية البلجيكية ذات الأصول الجزائرية “ليلى حداد”، يأتي في اطار تصفية الحاسابات الخاصة. من خلال استغلال شعارات الاتحاد الأوروبي والوسائل الموضوعة تحت تصرف وسائل الاعلام. للتهجم على الجزائر ورموزها ومؤسساتها وعبر الافلان عن دعمه اللامحدود للديبلوماسية الجزائرية في موقفها الصارم الذي ينم حسب ذات المصدر، عن عرصها الدائم على الدفاع عن سيادة الجزائر وصون كرامة رموز الدولة ومؤسساتها الدستور.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم