الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 البنك العالمي يتوقع المزيد من التراجع للنمو في الجزائر

البنك العالمي يتوقع المزيد من التراجع للنمو في الجزائر

نسرين لعراش

توقع تقرير البنك العالمي حول الآفاق الاقتصادية العالمية الصادر في العاصمة واشنطن الثلاثاء 10 جانفي، تباطؤ النمو الاقتصادي في الجزائر نتيجة تقلبات أسعار النفط العالمية إلى غاية 2019.

وأشار البنك العالمي إلى الانعكاسات التي تمثلها أيضا الضغوط الاجتماعية وانعكاسات الإصلاحات المالية والميزانية والدعم، التي تعتزم الجزائر تنفيذها خلال الخماسي الجاري.

وستخسر الجزائر 0.7% من نموها في 2017 بالمقارنة مع توقعات العام 2016 بتراجع النمو من 3.6%إلى 2.9% فيما سيجل الناتج القومي المزيد من التراجع في 2018 إلى 2.6 % قبل تسجيل ارتفاعا طفيفا في 2019 إلى 2.8% نتيجة انكماش الإنفاق العام الظل ظل يدعم النمو في الجزائر منذ 2001 وتأخر إصلاح الأنظمة الضريبية وأنظمة الدعم.

ويرتقب أن يسجل النمو في بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نسبة 3.1% سنة 2017 مقابل 2.7 %سنة 2016 وأن يتسارع سنة 2018 بسبب ارتفاع أسعار النفط.

يذكر أن الجزائر التي سجلت مداخيل قياسية بين 2002 و2014 أوقفت سياسة الإصلاحات الاقتصادية وسجلت توسعا في أنظمة الدعم العام بشكل غير صحيح خلال الفترة مما أصبح يمثل اكبر تهديد للاستقرار في مجتمع ريعي فقد فيه العمل قيمته الحقيقية منذ عقود.