الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 الجزائر تبحث تمديد أجال استرجاع العملة الصعبة إلى 365 يوم

الجزائر تبحث تمديد أجال استرجاع العملة الصعبة إلى 365 يوم

نسرين لعراش

كشف سعيد جلاب، المدير العام بالنيابة للتجارة الخارجية بوزارة التجارة، أن خلية المتابعة الخاصة بترقية الصادرات على مستوى الوزارة الأولى، تدرس حاليا إمكانية رفع آجال استرجاع مداخيل الصادرات خارج المحروقات من 180 يوم إلى 365 يوم.

وقال جلاب، في تصريحات لوكالة الأنباء الجزائرية الخميس 7 ابريل، إن الأمر يتعلق بمطلب أساسي من قبل الشركات الجزائرية المصدرة، مضيفا أن خلية المتابعة على مستوى الوزير الأول تقوم بدراسة الملف مع بنك الجزائر .

وينص التشريع الحالي على ضرورة استرجاع مداخيل الصادرات خارج المحروقات في ظرف 180 يوم تحت طائلة المتابعة القضائية والسجن في حال لم يتم استرجاع حاصل عمليات التصدير، وهو الإجراء الذي تسبب في نفور رجل الأعمال من نشاط التصدير وتوجههم نحو الاستيراد غير المكلف والذي لا يمثل أي مخاطر تذكر.

ويسمح القرار في حال نجحت وزارة التجارة بتعديله إلى تمكين الشركات الجزائرية المصدرة من تحقيق تنافسية في الخارج وخاصة في مجال ترقية المنتجات ومرافقتها والمشاركة بأريحية في المناقصات الدولية وخاصة في الأسواق الرئيسية التي تستهدفها الجزائر وخاصة في السوق الإفريقية.

يذكر أن الشركات المصدرة المغربية تتوفر على مهلة 240 يوم لاسترجاع العملة الصعبة ما يجعلها أفضل تنافسية مقارنتها بنظيرتها الجزائرية.

ولا تكفي مدة 180 يوم حتى للتعريف بالمنتج واسترجاع الأموال من بعض الشركات في دول الوجهة للسلع الجزائرية وخاصة عندما يتعلق بالمواد الطبية وبعض التجهيزات الالكترونية والكهرومنزلية والميكانيكية.

وتحاول وزارة التجارة والحكومة بشكل عام تحديث الترسانة القانونية والتشريعية الخاصة بترقية ومرافقة الصادرات لمواجهة الظرف الاقتصادي الصعب الناجم على انهيار مداخيل البلاد من صادرات النفط.

ولم يظهر بنك الجزائر تفاعلا إيجابيا مع العملية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم