الرئيسية 5 الجزائر 5 الجزائر تستدعي القائم بالأعمال التونسي على خلفية إهانة السواح

الجزائر تستدعي القائم بالأعمال التونسي على خلفية إهانة السواح

وليد أشرف

استدعت الجزائر الثلاثاء 16 أوت القائم بالأعمال التونسي، على خلفية الإهانات المتكررة التي تستهدف السواح الجزائريين الذين يدخلون إلى تونس خلال الصائفة الجارية فضلا عن منع شاحنات تنقل مادة البطاطا كانت بصدد الدخول إلى الأراضي التونسية وقبلها فرض غرامة عبور على أصحاب المركبات الجزائرية.

وأعلن بيان لوزارة الخارجية، أن الأمين العام للوزارة، حسن رابحي استقبل القائم بأعمال سفارة الجمهورية التونسية بالجزائر، شكري لطيف، لطلب للاستفسار حول “شروط إقامة وتنقل مواطني البلدين وسبل تحسينها، بما يرقى إلى مستوى العلاقات المتميزة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين”.

وأضاف بيان الخارجية الذي أستعمل عبارات ملطفة جدا أنه “تم استعراض ظروف استقبال المواطنين الجزائريين القاصدين تونس، خاصة خلال موسم الاصطياف، مع التأكيد على أهمية مواصلة العمل المشترك لرفع كل المعوقات أمام حركة الأشخاص بين الجزائر وتونس الشقيقة، التي تشكل وجهة سياحية مميزة للمواطنين الجزائريين”.

ولم يتناول البيان تفاصيل دقيقة حول اللقاء، إلا أنه جاء عقب سلسلة من الاهانات التي تعرض لها ألاف السواح الذين دخلوا تونس منذ دخول فصل الصيف.

 

تنظيم وقفة أمام قنصلية تونس بتبسة

واحتجاجا على تصرفات السلطات التونسية، نظم مواطنون الثلاثاء 16 أوت وقفة احتجاجية أمام القنصلية التونسية بوسط مدينة تبسة.

وشارك في الوقفة السلمية العديد من المواطنين المنحدرين أغلبهم من إقليم الولاية والمناطق المجاورة لها، مطالبين إلغاء ضريبة الـ 30 دينارا تونسيا المفروضة على أصحاب المركبات العابرة نحو التراب التونسي، أو فرض ضريبة مماثلة على المركبات التونسية.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم