الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 الجزائر تعدل قانون النقد و القرض للسمح بطباعة المزيد من العملة

الجزائر تعدل قانون النقد و القرض للسمح بطباعة المزيد من العملة

صادق نواب المجلس الشعبي الوطني، اليوم الأحد، بالأغلبية، على مشروع  قانون النقد و القرض، خلال جلسة علنية، برئاسة السعيد بوحجة، رئيس المجلس، و بحضور وزير المالية، عبد الرحمان راوية.

ويعدل و يتمم مشروع هذا القانون الأمر الصادر في 2003 المتعلق بالقرض والنقد من خلال المادة 45 معدلة تنص على ” يقوم بنك الجزائر، إبتداءا من دخول هذا الإجراء حيز التنفيذ، بصفة استثنائية و خلال مدة أقصاها خمس سنوات،  بالشراء المباشر للسندات الصادرة عن الخزينة العمومية قصد تغطية حاجيات تمويل الخزينة و تمويل تسديد الدين العمومي الداخلي و تمويل الصندوق الوطني للاستثمار”.

كما تنص هذه المادة على أن “هذا الإجراء يطبق لتحقيق برنامج إصلاحات هيكلية اقتصادية و ميزانياتية هدفها، مع نهاية المدة المذكورة، إعادة توازنات الخزينة العمومية و توازنات ميزان المدفوعات. آلية لمتابعة تطبيق هذا الإجراء، من قبل الخزينة العمومية و بنك الجزائر، ستحدد عن طريق التنظيم”.

و من أجل إدخال هذه الآلية الجديدة، حضرت الحكومة مشروع هذا القانون بهدف الترخيص لبنك الجزائري خلال مدة أقصاها خمس سنوات، للقيام بالشراء المباشر للسندات الصادرة عن الخزينة العمومية.

و يتعلق الأمر بتغطية حاجيات تمويل الخزينة و تمويل تسديد الدين العمومي الداخلي،  خصوصا سندات القرض الوطني للنمو ل 2016، سندات الخزينة لإعادة شراء الدين البنكي لشركة سونلغاز وسندات الخزينة لصالح سوناطراك لتغطية الفارق لأسعار الوقود المستورد و المياه المحلاة، كما يسمح كذلك بالترخيص للخزينة العمومية بتمويل الصندوق الوطني للاستثمار، عن طريق مساهمة الدولة في مشاريع طويلة المدى.

و يعد اللجوء إلى هذه الآلية لمرافقة برنامج إصلاحات هيكلية اقتصادية و ميزانياتية تسمح بفضل ترشيد النفقات و تحسين العائدات الجبائية بإعادة التوازنات الاقتصادية و المالية (توازنات الخزينة العمومية و توازنات ميزان المدفوعات مع نهاية المدة المرتقبة.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم