الرئيسية 5 الجزائر 5 الجيش ينهي عملية نزع 8.8 مليون لغم زرعه الاستعمار

الجيش ينهي عملية نزع 8.8 مليون لغم زرعه الاستعمار

وليد أشرف

أعلن مدير الإيصال والإعلام والتوجيه اللواء بوعلام ماضي، الأربعاء 25 جانفي، أن الجيش الوطني الشعبي أنهى عملية القضاء على الألغام التي زرعها الاستعمار الفرنسي بالشريطين الحدوديين الشرقي والغربي، وذلك بتدمير 8.854.849 لغما.

وأضاف اللواء ماضي أن هذه العملية مكنت من تسليم 62421.194 هكتارا من الأراضي المطهرة للسلطات المحلية، قصد استغلالها في إطار بعث التنمية المحلية بالمناطق الحدودية.

وقال اللواء ماضي في ندوة صحفية، باسم نائب وزير الدفاع الوطني أحمد قايد صالح، إن إنهاء عملية نزع الألغام جاءت لتكلل مجهودات أكثر من 50 سنة مضت من الجهود المتواصلة والعمل الميداني لاستئصال ورم الألغام نهائيا من بلادنا، الشيء الذي سمح بتدمير8.854.849 لغما وبتسليم 62421.194 هكتارا من الأراضي المطهرة للسلطات المحلية،قصد استغلالها في إطار بعث التنمية المحلية بالمناطق الحدودية.

وأكد اللواء ماضي، أن هذه العمليات التي نفذتها مفارز متخصصة لسلاح هندسة القتال التابعة لقيادة القوات البرية، جرت في ظروف جد صعبة وفي مقدمتها تأثير الأحوال الجوية  صعوبة التضاريس وكثافة الغابات والأحراش بالإضافة إلى زوال معالم الخطوط الملغمة.

مستطردا أن الأعمال المضنية التي قام بها الجيش الوطني الشعبي في مجال تدمير الألغام، تبرهن على مدى احترام الجزائر لالتزاماتها الدولية سيما المادة الخامسة المتعلقة باتفاقية أوتاوا الخاصة بحضر استعمال وتخزين وإنتاج ونقل الألغام المضادة للأفراد، وهو ما تجسد من خلال إشراف فخامة رئيس الجمهورية  القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني على انطلاق عملية التخلص من مخزون الألغام المضادة للأفراد شهر ديسمبر 2004 بحقل الرمي بحاسي بحبح.

ويعكس نجاح هذا المشروع، عزم الجزائر وجيشها الوطني الشعبي في القضاء النهائي على هذه الآفة الموروثة عن الاستعمار، التي حصدت أرواحا بريئة وآلاف الضحايا المعطوبين على طول الشريطين الحدوديين الشرقي والغربي للجزائر سواء خلال الفترة الاستعمارية أو بعد الاستقلال، كما تؤكد احترافية وكفاءة أفراد الوحدات المتخصصة المكلفة بتنفيذ هذه المهمة الحساسة.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم