الرئيسية 5 اتصال 5 الخارجية: رسالة سفير الاتحاد الأوروبي “ليست جوابا” على موضوع الاستدعاء
وزارة الشؤون الخارجية
وزارة الشؤون الخارجية

الخارجية: رسالة سفير الاتحاد الأوروبي “ليست جوابا” على موضوع الاستدعاء

ريم بن محمد

أكد الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية يوم الاثنين أن تغريدة سفير الاتحاد الأوروبي، جون اورورك، على حسابه في “تويتر” بعد استدعائه لوزارة الشؤون الخارجية على إثر بث فيديو مسيئ لرموز الدولة الجزائرية ببروكسل “لا تلزم إلا شخصه” والجزائر تنتظر إجابة رسمية يتم تبليغها وفقا للصيغ والأشكال والأعراف والتقاليد الدبلوماسية المتعارف عليها”.

وأوضح عبد العزيز بن علي الشريف، في تصريح، أنه “تم استدعاء سفير الاتحاد الأوروبي بالجزائر جون أورورك إلى وزارة الشؤون الخارجية، أين تم إبلاغه باستنكار الجزائر وشجبها لاستعمال فضاءات الاتحاد الأوروبي و وسائله لأغراض دعائية واستغلال رموزه قصد المساس بمؤسسات الجمهورية الجزائرية”.

وأشار إلى إن “هذه التغريدة، بالإضافة لكونها لا علاقة لها بتساؤلات الجانب الجزائري، فهي في نفس الوقت لا تجيب عن الغرض من استدعاء السفير الأوروبي، المتمثل في طلب الحصول على توضيحات بشأن استعمال السيدة لوفافر لرموز الاتحاد الأوروبي والوسائل التي يوفرها لفائدة وسائل الإعلام في غير الغرض الذي وجدت من أجله، بل للتهجم على الجزائر ورموزها ومؤسساتها”.

وخلص الناطق باسم الوزارة إلى القول “نبقى في انتظار رد رسمي عن التساؤلات التي أثارها الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية عند استدعائه للسيد اورورك”.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم