الرئيسية 5 اتصال 5 الرئيس التنفيذي لـ ديزاد DZigital School محمد ندير مدور:”ديجيتال ويكاند” مفهوم يجمع بين الرحلة السياحية والتكوين الرقمي

الرئيس التنفيذي لـ ديزاد DZigital School محمد ندير مدور:”ديجيتال ويكاند” مفهوم يجمع بين الرحلة السياحية والتكوين الرقمي

أجرى المقابلة عبد القادر زهار

أطلقت DZigital School تشكيلة متنوعة من عمليات التكوين في المهن الرقمية الموجهة أيضا للمهنيين والطلبة المبتدئين.

ومفهوم هذا التكوين الذي ستطلق نسخته الأولى ما بين 7 و9 ديسمبر 2017، مختلف ويجمع ما بين الممتع والمفيد، وتتم في إطار رحلة سياحية.

المزيد من التفاصيل في هذه المقابلة مع الرئيس التنفيذي لـ DZigital School محمد ندير مدور.

ما هو مفهوم “ديجيتال ويكاند”-” تعلم واستمتع”؟

محمد ندير مدور

مفهوم نهايات الأسبوع الرقمية “ديجيتال ويكاند” يقوم على أساس تقديم مقترحات للأشخاص المهتمين بواسطة عمليات تكوين رقمية، وربط المفيد بالممتع وقضاء عطلة نهاية الأسبوع بالمركب السياحي القرن الذهبي بتيبازة، مع المشاركة فيلا التكوين الذي نقدمنه.

ما هي التكوينات التي سيتم اقتراحها؟

التكوينات المقترحة تدور حول مهن تكنولوجيات الإعلام والاتصال، ونحن متفتحون على طلبات الزبائن، والمدارس والشركات التي ترغب في الاستفادة من المفهوم وتنظيم دورات تدريبية خاصة بهم، نوات ملتقيات وأمور أخرى كتكوين الفرق، والاتصال الرقمي.

وهناك أيضا دورات تدريبية في التجارة الإلكترونية وتصميم الواب والتواصل البصري، وتطوير مواقع الواب والتطبيقات النقالة، وصحافة الواب وتسيير المشاريع الرقمية.

ما هي المعايير المطلوبة لدخول هذه التكوينات؟ هل هناك شروط مسبقة؟

دوراتنا التدريبية في المجال الرقمي موجهة للمهنيين المختصين في الاتصال والماركتينغ بصفة عامة، وللإطارات المسيرة في الشركات والمؤسسات الناشئة التي ترغب في الحصول على استراتجيات رقمية وأن تصبح بارزة بشكل فعال على الواب، ولكن أيضا هي موجهة للمتخرجين الجدد والأشخاص المتفتحين على آفاق جديدة لمساراتهم المهنية، والمكلفين بالصحافة واي شخص يرغب في التعلم وتحليل رموز شفرة الإستراتيجية على الانترنت.

وفيما يخص بالشروط المسبقة، فيكفي توفر القدرة على التحكم في وسائل العلام الآلي (حاسوب لاب توب) والإبحار على الأنترنت، ووجود أهداف مهنية أو في مجال الأعمال يرغب في تطبيقها على مستوى المؤسسة.

ما هو عدد المشاركين في هذه النسخة؟

بالنسبة للنسخة الأولى التي ستنظم ما بين 7 و9 ديسمبر 2017ـ تحت شعار “التسويق الرقمي للمؤسسات”، سيكون هناك 20 مشاركا من مجالات نشاط مختلفة.

هل أنواع التكوين المختارة تمثل حاجة حقيقية لدى المؤسسات؟

في سوق اقتصادي صعب، المؤسسات الجزائرية بحاجة لحلول فعالة من اجل مواصلة النشاط بشكل فعال أيضا ودائم، وهذا هو السياق الذي من خلاله أطلقت DZigital School هذا النوع من الدورات التكوينية، والتي ستساعد على المتربصين على الحصول على فكرة أفضل حول النشاطات الرقمية في المؤسسة، وعصر الرقمية وتكنولوجيات الإعلام والاتصال اتي هي في خدمة المؤسسات عبر كافة أنحاء العالم، بفضل المزايا العديدة التي توفرها.

أما أهداف الدورة التدريبية في “التسويق الرقمي في المؤسسات” هو النجاح في تجسيد إستراتيجية اتصال رقمي، والانفتاح على مهن جديدة، وتعزيز المعارف في التسويق الرقمي. 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم