الرئيسية 5 اتصال 5 الشرطة ستضمن مجانية الشواطئ تنفيذا للقانون
شبيبة القبائل - مولودية الجزائر
شبيبة القبائل - مولودية الجزائر

الشرطة ستضمن مجانية الشواطئ تنفيذا للقانون

إبراهيم لعمري

كشف مدير الأمن العمومي مراقب الشرطة عيسى نايلي اليوم الأربعاء  أن العنف والسلوكيات السلبية كانت شبه منعدمة في رمضان 2018 , مقارنة برمضان 2017 مؤكدا ان خلال رمضان تم تسجيل 984 حادث أفضى الى وفاة  34 شخص وأصيب 1173 آخرون في 984 بجروح حادث مرور  مسجلة بذلك  تراجعا.

وحسب الإحصائيات التي قدمها نائب مدير الأمن المروري عميد أول للشرطة غزلي رشيد بمنتدى الأمن الوطني , فقد  تم تسجيل 984 حادث مرور خلال رمضان الفارط  وخلفت هذه الحوادث  34 حالة وفاة و1173 جريح  غير أنها سجلت  تراجعا مقارنة بشهر رمضان 2017 أين سجل 997 حادث أفضى إلى 36 حالة وفاة و1170 جريح وحسب نفس المسؤول فقد عرفت  المؤشرات الخاصة بظاهرة اللامن المروري تراجعا هي الأخرى مابين سنوات 2018 و2015 , حيث انخفضت الحوادث بـ10.14  بالمائة مقابل 33.33   بالمائة فيما يخص الوفيات , و12 بالمائة بالنسبة لتعداد الجرحى.

بدوره كشف نائب مدير الشرطة القضائية عميد شرطة عياد لحسن أن معدل  الإجرام خلال شهر مرضان الفارط سجل تراجعا بنسبة 2 بالمائة مقارنة برمضان 2017 ” . وبلغة الأرقام كشفت ذات الحصيلة أن مصالح الأمن الوطني قامت خلال نفس الفترة بأكثر من 14 ألف عملية حفظ النظام الى جانب أزيد من 283 ألف مراقب وتدخلات مختلفة , كما سجلت 1653 مخافة بيئة و1053 أخرى خاصة بالعمران , فيما بلغ عدد الحواجز الأمنية 10089 حجزا وقرابة 59 ألف دورية راجلة و56189 دورية راكبة مع انجاز 584 عملية بواسطة الرادار  وفي نفس الإطار كشف مدير الأمن العمومي مراقب الشرطة عيسى نايلي ان  اعتماد المديرية لمبادرة الإفطار الجماعي لمستعملي الطرقات عبر كافة ولايات الوطن , ساهم في تراجع حوادث المرور التي لاتزال تكلف الدولة ميزانية معتبرة  معتبرا إن هذه المبادرة  تبنتها المديرية عن قناعة بناء على دراسة حدد أهدافها بدقة مختصين في مجال السلامة المرورية , مؤكدا انه تم  قضاء شهر رمضان الفارط في كنف الطمأنينة والتآزر  مشيرا إلى أن  أعمال العنف والتصرفات السلبية كانت شبه منعدمة  بفضل  تجند كافة الإمكانيات البشرية والمادية وكذا  الأثر الايجابي  الناتج عن  السلوك الوقائي والردعي  لمصالح الأمن الوطني , وفي رده على أسئلة الصحفيين كشف مدير الأمن العمومي أن المديرية  اتخذت عدة إجراءات خاصة بموسم الاصطياف لضمان راحة المواطن عبر كافة التراب الوطني منها تنفيذ الإجراءات الشرطية الخاصة بالمسافرين قبل وصول الباخرة للميناء  مؤكدا أن  الدخول إلى الشواطئ سيكون مجانا والقانون يمنع دون ذلك  مبرزا أن مصالح الشرطة ستقوم بالإجراءات اللازمة عند تلقيها أي شكاوي بهذا الخصوص من طرف المصطافين.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم