الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 الطبعة 10 لقمة شمال إفريقيا للبترول والغاز بالجزائر من 7 إلى 9 ديسمبر

الطبعة 10 لقمة شمال إفريقيا للبترول والغاز بالجزائر من 7 إلى 9 ديسمبر

وليد اشرف   

تستضيف الجزائر للمرة الثانية على التوالي قمة شمال إفريقيا للبترول والغاز، وقمة نشاط المصب البترولية في شمال إفريقيا وذلك من 7 الى 9 ديسمبر 2015 بفندق الشيراطون بالجزائر العاصمة بحضور أزيد من 450 خبير في صناعة المحروقات قصد تبادل الخبرات والرؤى حول تطور القطاع في المنطقة.

وحازت الجزائر على شرف تنظيم الطبعة العاشرة للقمة التي تنظمها مؤسسة ‘اينرجي إكسشنج” “The Energy Exchange” ، بعد أن قامت بنجاح بتنظيمها في الطبعة السابقة 2014.

و يَطمح المنظمون لجعل اللقاء فرصة حقيقية لتبادل الخبرات بين رواد صناعة البترول والغاز، كما يمنح للمشاركين  من شمال افريقيا والبالغ عددهم 450 مشاركا من مؤسسات وطنية ودولية، فرص تعاون جديدة وغير محدودة لتعزيز استثماراتها في هذا القطاع.

وتشارك في الطبعة القادمة مؤسسات رائدة في الصناعة البترولية الوطنية والدولية الناشطة في هذا المجال مثل : ETAP, NOC Libye, BP, Statoil, Repsol, Cepsa, DEA, Schlumberger, GE Oil & Gas, Siemens, Axens, Albemarle, EDISON, Shell, Danagas, , EGPC, , Amec Foster Wheeler,   وآخرون.

وتجري الأشغال في شكل موائد مستديرة ومحاضرات وندوات متخصصة من خبراء محليين ودوليين، منهم: منير بوعزيز رئيس شركة شل في دبي والإمارات الشمالية ونائب رئيس الأعمال التجارية وتطوير الأعمال الجديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، محمد عكروت رئيس مدير عام المؤسسة التونسية للانشطة البترولية، ياسين مستيري مدير المركزي للإنتاج بالمؤسسة التونسية للأنشطة البترولية، مارك فانتون مسير عام لمؤسسة داناقاس، قابينو لالاند مدير وحدة الأعمال ريبسول إيكسبلوريشن الجزائر، كاثرين ماكجريجور (مدير عام مؤسسة شلمبرجير أوروبا وإفريقيا)، كريستوف شليشتر (نائب المدير الأول لشمال إفريقيا للإنتاج DEA)، مارك ماك أليستر (الرئيس والمدير التنفيذي لشركة الموارد PA)، اسماعيل بودربة (CEO GE O&G Algeria) ، بيير رونتينو (مدير عام مؤسسة Sogara & Former و رئيس الجمعية الافريقية Refiners)، جيف بورتر (رئيس شركة استشارات مخاطر شمال أفريقيا) .

وفي إطار سعي الجزائر الحثيث لتطوير نشاطات المصب البترولي، سيشكل الموضوع احد أهم محاور قمة الجزائر والتي ستعالج عدة أسئلة وإشكاليات ترتبط بنشاطات المنبع والمصب في قطاع المحروقات على حد سواء، فالبلدان المنتجة في المنطقة لم تعد ترغب في الاكتفاء ببيع النفط الخام ومشتقاته، بل تعطي حاليا اهتماما كبيرا للفرص التي يمنحها الاستغلال الأمثل لسلسلة قيم منتجاتها وتوسع نشاطاتها نحو المصب البترولي، وهو حال مجمع سوناطراك الذي يعتبر أن زيادة نشاطاته في المصب البترولي من أهم الركائز التي يقوم عليها إستراتيجية تطويره.

وستكون القمة الثالثة لنشاطات المصب البترولية في شمال إفريقيا فرصة للخبراء لتبادل ما يتم خلقه من قيمة مضافة في مجال نشاطات المصب البترولي، حيث سيتم تنظيمها خصيصا لتزويد متعاملي التكرير والبتروكيماويات بمنصة لتشارك الأفكار والخبرات وأفضل الممارسات.

ستكون هذه القمة التي تنظم بالتوازي مع قمة شمال إفريقيا للبترول والغاز في طبعتها العاشرة، منصة مثالية وموعد اقتصادي هام يسمح للبائعين بعرض مختلف الحلول و التكنولوجيات التي ينتجونها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم