الرئيسية 5 الجزائر 5 الفريق قايد صالح: “ما تحقق في السنوات الأخيرة لا ينكره إلا جاحد”
الفريق احمد قايد صالح (© MDN)

الفريق قايد صالح: “ما تحقق في السنوات الأخيرة لا ينكره إلا جاحد”

الجزائر اليوم

ثمن الفريق أحمد قايد صالح مضمون التعديل الدستوري الذي وافق عليه مجلس الوزراء الأخير، وأكد أن ما تحقق من انجازات خلال السنوات الأخيرة لا ينكره إلا جاحد.

وترأس الفريق أحمد قايد صالح وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الخميس 14 جانفي 2016، بالمدرسة الوطنية التحضيرية لدراسات مهندس بالرويبة بالناحية العسكرية الأولى، اجتماعا للإطارات المكلفين بالتكوين بالجيش الوطني الشعبي، وذلك بحضور رؤساء أركان قيادات القوات، قادة مؤسسات التكوين العسكرية والمكلفين بالتكوين على مستوى قيادات القوات والمديريات والمصالح المركزية.

وأكد قايد صالح في كلمته الافتتاحية وبحضور طلبة المدرسة العسكرية متعددة التقنيات                      والمدرسة الوطنية التحضيرية لدراسات مهندس ومدرسة أشبال الأمة بالبليدة، على الجهود المبذولة في مجال التكوين، مذكرا بالعناية التي يوليها شخصيا للعنصر البشري باعتباره الركن الركين لنجاح مساعي القوات المسلحة، مؤكدا على حرص الجيش الوطني الشعبي القيام بمهامه الدستورية على الوجه الأكمل.

 

الجيش هو درع الجزائر وحصن استقلالها

“وقال الفريق قايد صالح: “تـثـبـيـتا لاستقرار الجزائر وترسيخا لموجبات أمنها وسكينة مواطنيها، يحرص الجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير الوطني، في ظل قيادة فخامة رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، على القيام بمهامه الدستورية والوطنية على أحسن وجه ويحرص أيضا على تعزيز رصيد الثقة التي يشاطرها شعبه، هذه الثقة التي تعتبر الجزائر والجزائر فقط هي القاسم المشترك الذي في سبيلها تتوحد الجهود ومن أجلها ومن أجلها فقط تتعاضد العزائم. إننا نعتبر أنفسنا كعسكريين دروعا للجزائر وحصونا متينة لاستقلالها ورعاة أمناء على سيادتها الوطنية ووحدتها الترابية والشعبية، وإننا بقدر اعتزازنا بهذه المهام الوطنية والدستورية المخولة لقواتنا المسلحة، وبقدر سعينا المتواصل والحثيث على الإيفاء بها في كافة الظروف والأحوال، فإننا نبارك في المقام الأول مسعى فخامة رئيس الجمهورية المتمثل في التعديل الدستوري الذي نعتبره بحق بمثابة اللبنة القوية في بناء المسار الديمقراطي في بلادنا والرؤية المستقبلية الصائبة الرامية إلى تثبيت مقومات الوحدة الوطنية”.

 

تثمين التعديل الدستوري

وثمّن نائب وزير الدفاع، دلالات التبجيل والتقدير والعرفان الذي تضمنه الحيز الذي خصصه مشروع تعديل الدستور للجيش الوطني الشعبي، مما يزيده عزما على أداء المهام الموكلة، وأكد في هذا الخصوص أنه: “يجدر بنا أيضا بهذه المناسبة الكريمة التعبير عن بالغ امتناننا كعسكريين لما لمسناه من دلالات التبجيل والتقدير والعرفان الذي تضمّنه الحيز الذي خصصه المشروع الحالي للدستور، والأكيد أن ذلك سيزيد الجيش الوطني الشعبي وكافة الأسلاك الأمنية الأخرى عزما على أداء ما أوكل إليهم من مهام، وهو على يقين تام بأن الجزائر التي تستمد قوتها من تاريخها المجيد ستبقى دوما، بإذن الله تعالى وقوته، تسلك الطريق السليم ويظل أبناؤها المخلصون باقين على العهد يسمون بها إلى معالي الأمور، هؤلاء الذين يعرفون عند الضرورة كيف يضعوا وطنهم فوق كل اعتبار، ويُنزلوه مقام الشأن العظيم الذي يليق بمقامه الغالي والرفيع، ويقدمونه دون غيره، نعم، دون غيره،على كافة الأولويات وعلى جميع المصالح الشخصية والذاتية الأخرى. فالمصالح الشخصية والذاتية لا يمكنها بأي حال من الأحوال، أن تكون مطية غير بريئة لحجب ما تم تحقيقه في بلادنا من إنجازات في السنوات الأخيرة، وهي حقيقة ملموسة لا ينكرها إلا جاحد، يتعين على الأجيال الشابة في كافة مواقعها، بأن تتابع أشواطها وتقدر نوايا الأعمال المخلصة والجهود المبذولة من أجلها، والأكيد أنها قد لمست ثمارها فعليا، عبر كافة ربوع البلاد، على أكثر من صعيد، لاسيما في قطاع السكن وفي غيره من القطاعات الأخرى، وهي جوانب تنموية صادقة وحثيثة نعلم يقينا أن الأجيال الصاعدة تردك أبعادها وحجمها وتعي جيدا أن رفع تحدياتها وكسب رهاناتها هي عوامل أكيدة للعبور بالجزائر الغالية إلى بر الأمان”.

بعدها استمع الفريق إلى تدخلات الإطارات والطلبة الضباط والأشبال الذين عبّروا عن آرائهم حول المستوى الرفيع من التكوين الذي يتلقونه بالمؤسسات التكوينية العسكرية الرائدة، كما عبّروا عن فخرهم واعتزازهم بالانتساب إلى الجيش الوطني الشعبي.

الفريق قايد صالح ترأس اجتماعا ثانيا ضم المكلفين بالتكوين ألقى خلاله كلمة توجيهية حث فيها على ضرورة تركيز الجهود حول المحاور الهادفة إلى مواصلة الديناميكية المنتهجة بغرض التحسين المستمر للنتائج ورفع المستوى وهو ما يسمح بإرساء نظام تعليمي وتكويني عسكري ناجع وفعّال من شأنه توفير مورد بشري يتّسم بالمهنية وقادر على مواجهة التحديات الأمينة المتعلقة بالدفاع الوطني بكل فعّالية.

إثر ذلك تابع الفريق قايد صالح، عرضا شاملا حول التكوين بالجيش الوطني الشعبي قدّمه رئيس مكتب التعليم العسكري بأركان الجيش الوطني الشعبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم