الرئيسية 5 الأخبار 5 المغرب: استفتاء تقرير المصير تجاوزه الزمن و” بان كي مون” أهان المغاربة!

المغرب: استفتاء تقرير المصير تجاوزه الزمن و” بان كي مون” أهان المغاربة!

توفيق سلامة

قال نظام المخزن المغربي ، الأربعاء 16 مارس، “إن اللجوء إلى الاستفتاء لحل نزاع الصحراء تجاوزه التاريخ واستبعده مجلس الأمن”.

وجاء في بلاغ أصدرته وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية عقب مباحثات جمعت أمس بنيويورك  وزير الخارجية المغربي والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وقال البيان، إنه تم “تذكير الأمين العام الأممي بأن مصطلح “احتلال” الذي استعمل لوصف حضور المغرب في صحرائه، هراء قانوني وخطأ سياسي جسيم”، مضيفا  أن “استعمال هذه المرجعية يشكل إهانة للشعب المغربي الذي بذل تضحيات جساما لنيل استقلاله تدريجيا والدفاع عن وحدته الترابية”على حسب تعبيره

وأضاف بيان الخارجية المغربية  أن “اللجوء إلى الاستفتاء المشار إليه لحل هذا النزاع الإقليمي تجاوزه التاريخ واستبعده مجلس الأمن”، مشيرا إلى أن وزير الخارجية المغربي “جدد التأكيد على استعجالية عدم انسياق الأمين العام وراء المحاولات المكشوفة الرامية إلى التصدي لمبادرة الحكم الذاتي التي تحتفظ بكامل أهميتها ضمن قرارات مجلس الأمن”، كما”تمت دعوة الأمين العام للأمم المتحدة إلى توضيح مواقفه بشكل علني من أجل استعادة جو من الثقة والاحترام المتبادل”، يورد بلاغ الخارجية المغربية.

وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية  اعتبرت  كذلك، أن “البلاغ الذي نشره الأمين العام الأممي أضاف إلى الإساءة الأصلية إهانة أخرى في حق الشعب المغربي الذي لم يقم إلا بالتعبير العفوي عن رفضه لكل هذه الانزلاقات”.

ويشن نظام المخزن منذ زيارة الأمين الأممي إلى الصحراء الغربية حملة إعلامية ودعائية شرسة ضد الجزائر وبان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، استدعت تسخير كل وسائل الإعلام المغربية لاتهام الجزائر بتحريض المجتمع الدولي والأمم المتحدة على تهديد السلامة الترابية للمغرب الذي يعتبر على لسان نظامه أن الصحراء مغربية وستظل كذلك مهما كلف ذلك.

للتذكير فإن زيارة بان كي مون إلى الصحراء الغربية خلقت حالة استنفار واسعة أيضا في وسط الفعاليات السياسية في المغرب التي خرجت في مسيرات شعبية دعت إليها الحكومة يوم الأحد الماضي بالعاصمة الرباط تنديدا بتصريحات بان كي مون الذي  وصف مايحدث في الصحراء الغربية ب “الاحتلال والاستعمار الذي يجب تصفيته وفق لوائح وقوانين الأمم المتحدة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم