الرئيسية 5 الجزائر 5 المغرب يعلن حرب حقيقة على الجزائر

المغرب يعلن حرب حقيقة على الجزائر

إبراهيم لعمري

أعلن الديوان الوطني لمكافحة المخدرات والإدمان عن حجز 14.37 طن من الكيف المغربي في الجزائر خلال الربع الأول لسنة 2017 منها 86.75% بغرب الوطن.

وأوضح الديوان في تقريره أنه “تم حجز 14.373 طن من القنب الهندي خلال الفصل الأول لسنة 2017 بالاستناد إلى حصيلة مصالح مكافحة المخدرات (الدرك والشرطة والجمارك).

وأضاف مصدر مقرب من الديوان أن كمية راتنج القنب الهندي المحجوزة خلال الفصل  الأول للسنة الجارية سجل تراجعا بنسبة 48.33% بالمقارنة مع نفس الفترة  من سنة 2016 وذلك بفضل تعزيز الجهاز الأمني على مستوى الحدود، مضيفا أن الكميات المحجوزة تبقى بالرغم من هذا التراجع معتبرة.

وأشار التقرير إلى أنه تم تسجيل نسبة 11.08% من الكميات المحجوزة بجنوب الوطن و1.27% بشرق الوطن و1.9% بالوسط.

 

تورط أزيد عن 10 آلاف شخص في قضايا المخدرات              

تشير تحريات المصالح المعنية إلى أن 10.116 شخص متورط في قضايا المخدرات، وهو ارتفاع بنسبة 3.16 % منهم 51 أجنبيا حسب الحصيلة التي سجلت وجود 176 شخص في حالة فرار.

وتبين معطيات الديوان أنه ضمن الأشخاص المتورطين، هناك 2.180 تاجر مخدرات بينما يعد 5.390 آخر متعاط للقنب الهندي و 1.199 تاجر بالمواد المهلوسة و1.257 شخص متعاط للمهلوسات.

وفيما يخص تهريب المخدرات الصلبة فهو يخص 44 مهربا و9 متعاطين للكوكايين  و20مهربا للهيروين و11 متعاط للهيروين.

وخلال سنة 2016 سجل الديوان حجز ما يزيد عن 109 طن من القنب الهندي منها نسبة 74.34% في غرب الوطن.

 

التكفل بأكثر من 21.500 مدمنا

استفاد أكثر من 21.500 مدمن مخدرات من التكفل الطبي والعلاجي خلال التسعة أشهر الأولى من سنة 2016 منهم حوالي 40 بالمائة شباب  تتراوح أعمارهم ما بين 16 و 25 سنة.

وبخصوص الفئات العمرية للمدمنين المعالجين أشار التقرير أيضا إلى 8.212  حالة ما بين 26 و 35 سنة إضافة إلى 4.189 مدمنا يتجاوز سنهم 35 عاما و617  مدمنا أقل من 15 سنة.

وقد شمل التكفل بالمدمنين من ناحية العلاج و إزالة التسمم 19.720 حالة  استفادة من الفحص و 1.726 حالة استفادة من الدخول الطوعي للمستشفى بينما خضع61  مدمنا للعلاج الإلزامي.

وبخصوص الحالة العائلية للمدمنين المستفيدين من التكفل، يشير التقرير إلى أن  15.789 شخصا (73.41 % من المجموع) غير متزوج و 4.987 شخصا متزوجا إضافة إلى  2.128 امرأة من مجموع المدمنين مقابل 19.379 رجلا.

وفي تطرقه للحالة المهنية أوضح الديوان أن أكثر من 55.82% من المدمنين لا  يزاولون أي نشاط مهني في حين 31.16% منهم عمالا بينما لا تمثل نسبة الطلبة من مجموع المدمنين المتكفل بهم خلال هذه الفترة سوى 9.02%.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم