الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 بدة:تركيب السيارات جلب مصنعيين أجانب لممارسة التجارة في الجزائر 

بدة:تركيب السيارات جلب مصنعيين أجانب لممارسة التجارة في الجزائر 

نسرين لعراش

نفا وزير الصناعة والمناجم محجوب بدة، وجود صناعة سيارات في الجزائر، مؤكدا أن ما هو موجود حاليا هو تركيب وليس صناعة السيارات، وهو ما تطلب من الحكومة التدخل   لفرض مراجعة دفتر الشروط الذي يؤطر صناعة السيارات والذي سيحذف النقائص التي لوحظت من أجل التمكن من وضع صناعة حقيقية.

وقال وزير الصناعة خلال ندوة صحفية بالجزائر العاصمة، الثلاثاء 1 أغسطس، لن نفتح المجال للمصنعين الأجانب بالمجيء إلى الجزائر من أجل القيام بالتجارة. فالتجارة قد انتهت.

وكشف بدة، عن تنظيم لقاءات مسقبلا مع وزارة التجارة ووزارة المالية من أجل فحص الجوانب المتعلقة بهاذين القطاعين والخاصة بصناعة السيارات.

وأضاف بدة أن لقاءات أخرى ستنظم مع خبراء أجانب وكذلك مع المتعاملين المعنيين بهذا النشاط .

وقال محجوب بدة، سنسهر على أن يكون دفتر الشروط الذي سيتم وضع لمساته الأخيرة  عن قريب يأخذ بعين الاعتبار مصالح كل الأطراف، أي الدولة والمتعاملين الاقتصاديين والمستهلكين الذين ستكون بقدرتهم شراء سيارات بسعر معقول.

 

مرسوم حول قطاع المناجم وقطاع المناولة

وأفاد الوزير أن قطاعه يقوم حاليا بتهيئة دفتر شروط  لقطاع المناجم وكذلك لجانب شراكة العام مع الخاص وكذلك مرسوم يخص المناولة.

ومراعات لذلك، حسب الوزير، تقوم فرقة عمل حاليا بدراسة شعبة الفوسفات، مضيفا أن تقيم لكامل قطاع الصناعة يحدث حاليا من أجل تجسيد أهداف تنويع الاقتصاد الوطني وخلق مناصب الشغل وكذلك التقليص من الواردات.

صرح الوزير بوضع مجلس وطني للتشاور حول المؤسسات والصناعات الصغيرة والمتوسطة الذي سيتم تنصيبه في الأيام القادمة.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم