الرئيسية 5 اتصال 5 بن زعيم يدعو أعضاء اللجنة المركزية للتصدي لـ ولد عباس
لجنة الانضباط
ولد عباس

بن زعيم يدعو أعضاء اللجنة المركزية للتصدي لـ ولد عباس

وليد أشرف

وجه عضو اللجنة المركزية لجبهة التحرير الوطني عبد الوهاب بن زعيم، والنائب بمجلس الأمة، التصعيد ضد الأمين العام للحزب جمال ولد عباس، بعد تحديد تاريخ 13 مارس الجاري، على الـ10 صباحا لمثوله رسميا أمام لجنة الانضباط للحزب بمقر الحزب “لمحاكمته عن حريته في إبداء رأيه كعضو مجلس الأمة منتخب أمارس مهامي بما يكفله لي الدستور والقانون”.

ودعا بن زعيم عضو مجلس الأمة، “أبناء جبهة التحرير وقادتها وأبناء نوفمبر الذين قادوا حرب التحرير ضد المستعمر الغاشم السالب للحرية” إلى الوقوف في وجه الأمين العام الحالي جمال ولد عباس، لأنه يضيف “لم أكن أظن يوما أن ومن حزب جبهة التحرير الوطني يخرج علينا الأمين العام الحالي جمال ولد عباس بقراره السالب للحرية وللتعبير والسالب للديمقراطية، وبأن ليس لقادة ومناضلي جبهة التحرير الحق في الكلام ولا في إبداء الرأي إلا برخصة وبإذن منه وكل من تسول له نفسه التعبير عن رأيه في كنف الحرية وسلطة القانون سيدفع الثمن بإقصائه من الجبهة نعم جبهة التحرير التي ثاروا الرجال والنساء في 1 نوفمبر 1954 وقدموا أرواحهم ثمنا لهذه الحرية”.

وقال بن زعيم في بيان وصلت نسخة منه “الجزائر اليوم”، “إن استدعائه للمثول للجنة الانضباط للحزب بصفة رسمية يوم 13مارس على الساعة 10صباحا بمقر الأحرار الستة لمحاكمتي عن حريتي في إبداء رأيي كعضو مجلس الأمة منتخب أمارس مهامي بما يكفله لي الدستور والقانون، يعتبر خرقا للدستور وضربا للديمقراطية في العمق”.

وأكد بن زعيم، أن دفاعه عن الأساتذة المعزولين والمقدر عددهم 19000 أستاذ وطردهم ليس جرما ولا خرقا للقانون ..وقد أنصفهم القاضي الأول في البلاد رئيس الحزب رئيس الجمهورية الذي أرجع السكينة للقطاع …لذلك أهب بكم، يصيف بن زعيم، “السادة أعضاء اللجنة المركزية نواب الأمة لنقف كما وقف الرجال بالأمس فنحن أبناء جبهة نوفمبر للدفاع عن حريتنا وكرامتنا وحقنا في الحياة لأن لا حياة لمن يحرم عليه حق الكلام، نقف لإلغاء هاته الرخصة وهذا الإذن وهذا الخرق للقانون”.

وكشف بن زعيم، أن “ولد الأمين العام للحزب جمال ولد عباس قرر عزله من الحزب، وأن حضور جلسة التأديب، سيكون شكليا، وأن التهمة جاهزة، والحكم صدر وهو فصله من جبهة التحرير في خرق صارخ لقوانين الحزب كما تم خرق عدم اجتماع اللجنة المركزية لسنة 2017 حسب ما ينص عليه قانون الحزب”.

واستطرد عضو مجلس الأمة، أن الأمين العام جمال ولد عباس، “يرفض اليوم انعقاد اللجنة المركزية”، متسائلا، “إذا كان ولد عباس متأكد من التفاف أعضاء اللجنة المركزية حوله فليطلب انعقادها وهي سيدة في موقفها سواء بتزكيته أو بإنهاء مهامه على رأس الأمانة العامة وهذه هي الديمقراطية التي نطلبها وندافع عليها”.

يذكر أن جمال ولد عباس، قرر عرض عبد الوهاب بن زعيم على لجنة الانضباط بسبب مطالبته بعزل وزيرة التربية نورية بن غبريط.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم