الرئيسية 5 اتصال 5 بوتفليقة يفرج عن خمسة ألوية وعقيد أمن
عبد العزيز بوتفليقة

بوتفليقة يفرج عن خمسة ألوية وعقيد أمن

وليد أشرف

قال مصدر مطلع أن عبد العزيز بوتفليقة أفرج اليوم الاثنين عن خمسة ألوية وعقيد أمن، كانوا قد احتجزوا الشهر الماضي، بالسجن العسكري بالبليدة بالناحية العسكرية الأولى، بعد توجيه تهم لهم منها التكسب غير المشروع وارتكابهم تجاوزات خلال تأدية مهامهم.

ويتعلق الأمر بكل من اللواء حبيب شنتوف، واللواء سعيد باي، واللواء عبد الرزاق الشريف، واللواء مناد نوبة قائد الدرك السابق، واللواء بوجمعة بودواور المدير المركزي السابق للمالية بوزارة الدفاع.

ومن بين هؤلاء ثلاثة من قادة المناطق العسكرية (الأولى والثانية والرابعة)، أقيلوا في إطار حملة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي عزل نحو 12 من كبار القادة العسكريين هذا العام مما عزز قبضته على السلطة وخفف من نفوذ الجيش الذي كان مهيمنا لسنوات طويلة منذ الاستقلال على كل شرايين ومفاصل الدولة.

وقال مراقبون إن الإفراج عن هؤلاء القادة الكبار في الجيش،  يُنظر إليه على أنه لفتة لتلطيف الأجواء وتحسين العلاقات مع مؤسسة الجيش قبل أشهر قليلة من الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في أبريل 2019.

وقال المصدر إن القادة الخمسة ما زالوا رهن التحقيق.. وقد أُطلق سراحهم من سجن البليدة العسكري بعد احتجازهم يوم 14 أكتوبر.

ولم يعلن بوتفليقة (81 عاما) بعد ما إذا كان سيستجيب لدعوات الأمين العام لجبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي ورؤساء مؤسسات بالترشح لفترة ولاية خامسة العام المقبل. ومن المتوقع أن يفوز بوتفليقة في الانتخابات نظرا لتشرذم المعارضة في الجزائر، وإعلان العديد من القادة السياسيين عدم الترشح لمواجهة بوتفليقة في ابريل القادم، ومنهم رئيس الوزراء الأسبق علي بن فليس.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم