الرئيسية 5 اتصال 5 بوحجة يتهم أويحيى وولد عباس بتدبير عملية شغور سياسي في الجزائر

بوحجة يتهم أويحيى وولد عباس بتدبير عملية شغور سياسي في الجزائر

وليد أشرف

اتهم رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة، السبت، كل من الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي والأمين العام لجبهة التحرير الوطني، بتدبير عملية شغور سياسي في الجزائر.

وقال رئيس المجلس الشعبي الوطني، في تصريحات  صحفية اليوم السبت، بعد الندوتين الصحفيتين التي عقدهما كل أحمد أويحيى في العاصمة وجمال ولد عباس في بشار، الذين طالبا منه مجددا تقديم استقالته ، إنهما أنخرطا في لعبة تستهدف الاستقرار المؤسساتي في البلاد.

وأضاف بوحجة أن ما يقوم به أويحيي يتناغم مع ما صرح به السفير الفرنسي ومدير جهاز الاستعلامات الخارجية الفرنسية الأسبق برنارد باجولي الذي تحدث عن ضرورة رحيل جيل الثورة عن الحكم.

وأكد بوحجة أنهما – أويحيى وولد عباس، يستهدفان المجاهد السعيد بوحجة ومن خلاله الاستقرار في البلاد، وأن أويحيى وولد عباس هما من أعطى الأوامر للنواب للمشاركة في عمل غير أخلاقي وخارج عن القانون ضده.

وشدد بوحجة على أن وقت الدوس على قوانين الجمهورية انتهى، وأنه متمسك باحترام قوانين الجمهورية وأنه لا يسمح بالتدخل في شؤون البرلمان.

وتساءل بوحجة من هو جمال ولد عباس حتى يستهدف المجاهد السعيد بوحجة الذي قدم الكثير لجبهة التحرير الوطني خلال مسيرته النضالية وقدم الكثير للبلاد.

يذكر أن السعيد بوحجة يتعرض إلى حملة شرسة من طرف الأمين العام والوزير أحمد أويحيى، والأمين العام لجبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم