الرئيسية 5 الجزائر 5 تفاصيل جديدة في قضية وفاة الطفل حسام

تفاصيل جديدة في قضية وفاة الطفل حسام

شيراز زويد

رفضت، عائلة بلقاسمي، استلام جثة ابنها حسام، من مصلحة حفظ الجثث، بمستشفى الدويرة بالجزائر العاصمة، بعد المعاينة الأولية لجثة الضحية، من طرف الطبيب الشرعي لذات المستشفى، التي كشفت أن الطفل حسام، توفي غرقا، وعليه تم تأجيل مراسم دفن جثمان الصغير التي كانت محددة عصر الأحد 2 يوليو الى وقت لاحق.

كما تم، اليوم الأحد 2 يوليو، إطلاق سراح شقيق الطفل حسام الذي كان موقوفا منذ يوم الخميس الماضي، رفقة 3 أشخاص مشتبه فيهم في اختطاف وقتل الطفل بسبب نزاع حول الأموال.

ولا تزال التحقيقات متواصلة من طرف العناصر الأمنية، للكشف عن ملابسات هذه القضية الغامضة.

وللتذكير، فإن جثة الطفل حسام، قد عثرت عليها أمس السبت، فرق الدرك الوطني، ببركة ماء بمنطقة سيدي سليمان بأعالي بوسماعيل في ولاية تيبازة، بعد إتصال من أحد المواطنين على الرقم الأخضر للحماية المدنية يفيد وجود جثة طفل صغير عائمة على الماء.

سكان حي 9 شهداء ببوسماعيل يشلون حركة المرور

وقام العشرات من شباب حي 9 شهداء بأعالي مدينة بوسماعيل ولاية تيبازة، في حدود الساعة السابعة والنصف من مساء السبت 1 يوليو، بتنظيم وقفة احتجاجية وذلك بغلق الطريق السيار بوسماعيل_شرشال أمام كافة أنواع وسائل النقل و طريق باليلي “لومبار” ببوسماعيل بالحجارة و المتاريس و أضرموا النار في العجلات المطاطية للمطالبة بإطلاق سراح شقيق الطفل حسام الذي وجد ظهر اليوم جثة عائمة في بركة ماء بمنطقة سيدي سليمان باعالي مدينة بوسماعيل في تيبازة.

وتدخلت، قوات مكافحة الشغب لمنع حدوث انزلاقات وإقناع المواطنين بفتح الطريق

من جهة أخرى ، فندت مصالح محلية، إشاعات تورط شقيق الضحية وأكدت أنه تم توقيفه، يوم أول أمس الخميس، أي قبل العثور على جثة الضحية، رفقة ثلاثة أشخاص مشتبه فيهم في اختطاف الطفل بسبب نزاع حول الأموال.

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم