الرئيسية 5 اتصال 5 توزيع 50000 وحدة سكنية يوم الأحد على المستوى الوطني
الترقوي المدعم

توزيع 50000 وحدة سكنية يوم الأحد على المستوى الوطني

أحمد أمير

أعلنت الحكومة من خلال إعلان تلفزيوني أنها ستقوم الأحد 10 يونيو بتوزيع ما يناهز 50 ألف وحدة إسكان على المستوى الوطني.

وتعتبر العملية التي تشمل برامج مختلفة من صيغة وكالة عدل والترقوي العمومي والترقوي المدعم والسكن الريفي، من بين أكبر العمليات في البلاد.

وتشمل الخطة ولايات وهران والبويرة والعاصمة وميلة ومناطق أخرى شرق وغرب وجنوب ووسط البلاد، على أن يتم ضمان النقل المباشر للعملية في سهرة مفتوحة على التلفزيون الوطني.

وكشف وزير السكن والعمران والمدينة عبد  الوحيد طمار، سهرة هذا السبت بالجزائر العاصمة عن استفادة 50 ألف عائلة من سكنات من مختلف الصيغ منها السكن الإجتماعي التساهمي والسكن العمومي الإيجاري  والريفي المدعم.

ووصف طمار خلال تقاسمه مائدة الإفطار رفقة وزيرة التضامن والأسرة  وقضايا المرأة غنية الدالية ووالي العاصمة عبد القادر زوخ مع  نزلاء مركز الشيخوخة لباب الزوار “هذه العملية التاريخية الأولى من نوعها من ناحية عدد السكنات الموزعة والتي من شأنها أن ” تدخل الفرحة في نفوس العائلات  خلال الشهر الكريم وقبيل عيد الفطر المبارك “.

وأضاف الوزير أن “هذه العملية ستتواصل خلال السنة بانتظام على عدة مراحل تزامنا مع الأعياد الوطنية والدينية ” حيث سيتم توزيع في كل مرة حصة معتبرة  وذلك بالتنسيق بين وزارة السكن والعمران والمدينة ووزارة الداخلية والجماعات المحلية وذلك بالاعتماد على السلطات المحلية.

وأكد الوزير، بأنه ” ورغم الظروف المالية الحالية يعول على الولاة لاعتبارهم في الواجهة لتحسين القطاع” الذي يبقى من بين أولويات برنامج رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ” منوها في ذات الوقت بالدعم الذي  بقدمه رئيس الدولة بالنسبة لتهيئة عدة سكنات منجزة، مشيرا إلى قرار الرئيس الذي تضمن منح 33 مليار دج تضاف إلى 55 مليار دج  كانت الوزارة قد تسلمتها لتهيئة السكنات مما سيساهم في التخلص من هذه الضائقة ومواصلة نشاط بناء السكنات الجديدة وما تبقى من سكنات “عدل و ال. بي.بي”.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم