الرئيسية 5 الجزائر 5 توقيف 5 تونسيات بحوزتهن 6 كلغ من الكوكايين بالجزائر

توقيف 5 تونسيات بحوزتهن 6 كلغ من الكوكايين بالجزائر

الجزائر اليوم

أعلن طارق غلاب، رئيس فرقة مكافحة الاتجار غير الشرعي للمخدرات والمؤثرات العقلية التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية الأحد 19 جوان، عن توقيف عصابة دولية لتهريب المخدرات بالجزائر العاصمة كان بحوزتها قرابة 6 كلغ من مخدر الكوكايين.

وأوضح محافظ الشرطة غلاب، خلال ندوة صحفية بمقر أمن ولاية الجزائر، أن “العملية النوعية وغير المسبوقة” التي قامت بها الفرقة، مكنت من توقيف أفراد عصابة دولية لتهريب المخدرات الصلبة والمتكونة من 5 فتيات من جنسية تونسية حاولت جعل الجزائر “محطة عبور للمخدرات” نحو أوروبا.

وقال أن العصابة الإجرامية المكونة من 5 فتيات تتراوح اعمارهن بين 24 و 38 سنة انطلقن من البرازيل باتجاه الإمارات العربية (دبي) ثم الجزائر حيث كان يفترض أن يتوجهن بعدها إلى أوروبا.

وتم رصد التحركات المشبوهة للمعنيات منذ حوالي ستة أشهر بحكم عدم وجود أي داعي لتنقلاتهم نحو الجزائر. قبل أن يتم ضبطهن الأسبوع المنصرم على ثلاث مراحل وفي ظرف أربعة أيام متلبسات بحيازة 5.734 كغ من مخدر الكوكايين الصافي بعد وصولهن إلى الجزائر في رحلات متفرقة.

والقي القبض على المشتبه فيهن تباعا بوسط الجزائر والدار البيضاء.

وأضاف أن الفتيات تم “تجنيدهن ” بتونس من قبل جماعة إجرامية دولية بطريقة ممنهجة ومدروسة بعد التحري عن ظروفهن الاجتماعية الصعبة وباستعمال سياسة الإغراء المادي والاستفادة من انعدام التأشيرة بين تونس والبرازيل لضمان رحلاتهن .

 

استعمال صفائح مدعمة لإخفاء المخدرات

واستعملت العصابة طريقة إخفاء “مبتكرة” للمخدرات بداخل حقائب يد نسوية وحقائب سفر مدعمة تمثلت في صفائح مدعمة بتلك الحقائب لايمكن رصدها عن طريق جهاز السكانير.

وحسب مجريات التحقيق فان تلك الحقائب تصنع بطريقة سرية ومتقنة  في ورشات بالبرازيل موجهة خصيصا لشبكات المخدرات لتمريرها عبر الحدود دون اكتشافها بالرغم من عمليات التفتيش الدقيقة.

وحسب محافظ الشرطة غلاب تخضع حاليا المحجوزات للخبرة العلمية من اجل التعرف على نوعية المادة المستعملة في صناعة تلك الحقائب.

وأضاف أن التحريات أثبتت عدم وجود أي صلة للمشتبه فيهن بأي مواطن جزائري حيث شملت مهمتهن الوصول إلى الجزائر ومغادرتها في ظرف يوم إلى يومين أو ثلاث أيام على أقصى تقدير، مشيرا إلى تلقيهن توجيهات دقيقة عبر أجهزة اتصال جد متطورة تحدد مسار تحركاتهن بالجزائر والى حين مغادرتها وفق خطة مدروسة.

ويحتمل أن يكون مصدر المخدرات المحجوزة (5.763 كلغ من الكوكايين) من البيرو حسب المحافظ غلاب الذي أكد أن تلك الكمية يمكن أن تستغل لصناعة أزيد من 30 كلغ من الكوكايين الموجهة للاستهلاك.

يشار أن المشتبه فيهن تم تقديمهن أمام نيابة محكمة الحراش وقد صدر في حقهن أمر إيداع رهن الحبس الاحتياطي، فيما لا زال التحقيق متواصلا في القضية من أجل الوصول إلى جميع الأطراف المتورطة فيها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم