الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5  حداد يطلب مصنع إسمنت بـ100 مليون أورو من مجموعة FLSmidth 

 حداد يطلب مصنع إسمنت بـ100 مليون أورو من مجموعة FLSmidth 

وليد أشرف  

قدم علي حداد رئيس مجمع (ETHRB) طلب شراء مصنع مدمج للاسمنت لتجهيز مصنع إسمنت بولاية غليزان.

وبلغت قيمة المصنع المدمج 100 مليون أورو، ويشمل الهندسة والتجهيزات ومراقبة والإشراف على أشغال الانجاز والإشراف على عملية إطلاق المصنع والتكوين.

وسيتم إنجاز المصنع بولاية غليزان بالتعاون بين المجموعة الدنمركية FLSmidth & Co المتخصصة في الهندسة وحلول صناعة الاسمنت والمعادن، وشرعة فرعية للشركة الوطنية الصينية لتجهيزات الإنشاءات (CNBMGC) المسؤولتان على إنجاز المصنع.

وتشير المعطيات التي أعلنتها المجموعة الدنمركية أن إنتاج مصنع غليزان سيوجه لتلبية الطلب على الاسمنت من أسواق شمال إفريقيا، وحيث سينتج المصنع بعد دخوله الخدمة 12000 طن يوميا (4.3 مليون طن في السنة) ويتوقع دخول المصنع الخدمة في 2020.

نطاق العرض يشمل: اثنان هم 200×300 إيف قرع كسارات. كسارة المضافة؛ اثنين من تخزين دائري. التخزين الطولي. اثنين من مطاحن أتوكس الخام. اثنين من سف-صوامع (Ø18m × 52m)؛ (اثنان من سلاسل لجنة القانون الدولي، خمسة طوابق)؛ فرنين (5.25 م × 62 م)؛ اثنان من المبردات المبردة صومعة الكلنكر (× 60 م × 46 م)، ثلاثة مصانع الأسمنت.

ويتكون المصنع من كسارتين (Hamm 200×300 EV) وحدتين للتخزين الدائري، وحدة للتخزين الطولي، ومطحنتين للمواد الخام، وصومعتين (Ø18m x 52m) وسلسلتي نقل من خمسة طوابق، فرنين(5.25 م × 62 م) ووحدتي تبريد (16 م × 50 م) وصومعة كلنكر(Ø 60m x 46 m) ثلاثة خطوط إنتاج اسمنت OK61-، أربعة صوامع الاسمنت (ø22×52 م)، وستة خطوط التعبئة والتغليف.

يذكر أن المصنع سيتم تمويله عبر خط قرض من بنوك عمومية وطنية، وبعد دخوله الإنتاج سيرتفع فائض إنتاج الجزائر من الاسمنت ما يناهز 18 مليون طن سنويا، وهو ما يطرح عدة تساؤلات حول وجهة هذا الإنتاج في دولة كانت إلى وقت قريب تستورد سنويا 5 مليون طن من الاسمنت لتلبية الطلب على المادة الذي انفجر مع شروع البلاد في بناء ملايين الوحدات السكنية والعديد من المنشأت في مجال البنية التحتية.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم