الرئيسية 5 الجزائر 5 خرجة غريبة من حزب الأرندي بميلة لإستمالة أصوات الناخبين

خرجة غريبة من حزب الأرندي بميلة لإستمالة أصوات الناخبين

العربي سفيان

لجأ بعض المرشحين للمحليات المقبلة بمختلف الألوان السياسية، للاستثمار في الحالة الاجتماعية للمواطنين أحيانا، مثلما حدث ببلدية عين البيضاء أحريش بولاية ميلة حيث خرج مرشحها من حزب الأرندي بخرجة غريبة وذلك بدعوة الجنس اللطيف إلى أحد الحمامات الشعبية بالمجان ونشر هذا على كل الصفحات الفايسبوكية وبتوقيع الحزب ، وذلك من أجل كسب أصوات هذه الفئة من المواطنين.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي خرجة المترشح بتهكم حيث منهم من إعتبر الخرجة مهينة للجنس اللطيف وهدفها واحد لا غير إستمالة أصوات النساء.

البحث عن استمالة الناخبين لضمان أكبر عدد من الأصوات – نظريا-، يواصله بعض المترشحين خاصة منهم الوافدون الجدد على عالم السياسة، بانتهاج شتى الطرق مستثمرين في مصائب الناس، كالحضور لتقديم التعازي لأهل فقيد يقطن بحي شعبي، لجعله فرصة مواتية للتقرب من الناخبين في مثل هذه الأحياء، ويلجأ البعض إلى حد تقديم مساعدات مادية لأهل الفقيد، في سبيل السماح له بالجلوس تحت الخيمة التي تنصب لاستقبال الوافدين لتقديم العزاء، أين يشرع في حملته والترويج لإسمه بدل برنامجه.

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم