الرئيسية 5 الجزائر 5 درس مدفيديف للمسؤولين الجزائريين

درس مدفيديف للمسؤولين الجزائريين

يوسف محمدي

لم يكن منتظرا أن يوجه رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف، الثلاثاء، درسا غير مسبوق لنظيره الجزائري أحمد أويحيى، وعشرات المسؤولين الذين عجزوا عن تحويل الجزائر إلى قبلة السياحة المتوسطية، عندما بدأ بالتقاط صور لمدينة الجزائر بوساطة آلة تصوير خاصة به، وهو مالم يعهده المسؤولين الجزائريين الذين يعتقدون أن حمل ألة تصوير في اليد تعتبر إهانة لهم.

ولم يخفي الوزير الأول أحمد أويحيى دهشته من تصرف رئيس سابق لأحدى القوى النووية في العالم، وهو يحمل آلة تصوير شخصية ويشرع في تصوير العاصمة الجزائر وحتى مقام الشهيد الذي يعتبر أبرز معالم العاصمة.

وتتخبط الجزائر منذ سنوات في أزمة مالية واقتصادية خانقة فيما تبلغ مداخيل تونس والمغرب من السياحة أكثر من 12 مليار دولار سنويا، مقابل بعض الملايين فقط للجزائر التي تتربع الصحراء على 80% من مساحتها البالغة 2.4 مليون كم.

يذكر أن الوزير الاول الروسي زار غادر الجزائر الثلاثاء بعد زيارة ليومين.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم