الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 راوية: الديون الضريبية بلغت 3500 مليار دج  

راوية: الديون الضريبية بلغت 3500 مليار دج  

نسرين لعراش

أعلن وزير المالية عبد الرحمان رواية اليوم الخميس، أن الديون الضريبية قدر في 2015 بحوالي 3.500 مليار دينار وأن الأرصدة الباقي تحصيلها من طرف إدارة الضرائب في إطار الغرامات القضائية تقارب  7500 مليار دج وهو وضع أضحى تطهيره “ضروريا”.

وقال وزير المالية “عندما نتحدث عن 11.000 مليار دج من الأرصدة الباقي تحصيلها لـ يجب الاعتقاد أن الإدارة الجبائية تنظر إلى الأمر دون تحرك” مشيرا  إلى أن الديون الضريبية الفعلية تقارب 3500 مليار دج في حين أن الرصيد الباقي  يتشكل خاصة من غرامات قضائية تخص بنوك ومؤسسات المحلة”.

وجاءت تصريحات راوية خلال اجتماع مع لجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني المخصصة لعرض مشروع القانون المتعلق بالتسوية المالية لسنة 2015.

وحسب تقرير مجلس المحاسبة الذي يرافق سنويا مشروع القانون المتعلق  بالتسوية المالية، فان الأرصدة الباقي تحصيلها تقدر  بـ1.039,531 مليار دج عند نهاية سنة 2015 منها  10.207,34 مليار دج مسجلة في  نهاية 2014 و 874,95 مليار دج مسجلة خلال سنة 2015 .

غير أن الأرصدة الباقية للتحصيل تمثل أساسا تراكم الغرامات القضائية وديون المؤسسات العمومية المحلة والتي تم مسحها، حسب راوية.

ومن مجموع هذه الغرامات، يخص مبلغ 5.295,58 البنك التجاري والصناعي  للجزائر، حسب مجلس المحاسبة.

وأبرز راوية أن “بنك واحد فقط تفوق غراماته 5000 مليار دج وقد تم حله وليس هناك أي وسيلة لاسترجاع هذه المبالغ اليوم ولكن هذه الكتابات باقية  يتناولها تقرير مجلس المحاسبة كل سنة”.

وعن سؤال لأحد النواب حول ما اذا كانت الحكومة تنوي تطهير هذا الوضع من خلال قيام قرار عدالة بإلغاء الديون الضريبية التي يبدو تحصيلها مستحيلا لارتباطها مثلا بمؤسسات محلة أو تعود إلى عدة عقود، أجاب الوزير أنه من الضروري التفكير في ذلك مضيفا “نعم أعتقد أنه من الضروري مباشرة تفكير حول  تطهير الوضع”.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم