الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 رخص الاستيراد وحصص المنتجات سيحددها سلال يوم 13 فيفري

رخص الاستيراد وحصص المنتجات سيحددها سلال يوم 13 فيفري

وليد أشرف

أعلن وزير السكن والعمران والمدينة وزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون، الثلاثاء 7 فيفري، بالجزائر أنه سيتم تحديد قائمة وحصص المنتجات الخاضعة لنظام رخص الاستيراد الاثنين المقبل.

وأوضح تبون في تصريحات صحفية على هامش لقاء مع إطارات قطاع التجارة، أن قائمة المنتجات المعنية برخص الاستيراد وكذا حصصها ستحدد في 13 فيفري الجاري خلال أشغال الاجتماع متعدد القطاعات (التجارة، المالية، الصناعة والفلاحة) الذي سيترأسه الوزير الأول.

وأضاف تبون أن هذا الاجتماع سيتمخض عنه الحصص والمواد الجديدة المعنية بهذا النظام الذي شرع في العمل به في جانفي 2016.

يذكر أن نظام الرخص يشمل لحد الآن السيارات والاسمنت وحديد البناء قبل أن تدرج الحمضيات في القائمة حيث تم مؤخرا تجميد التوطين البنكي اللازم لإتمام عملية الاستيراد.

ورفض وزير التجارة بالنيابة، إعطاء تفاصيل حول كمية السيارات التي سيتم السماح باستيرادها.

وقال تبون: “لا يمكنني أن أقول لكم أي شيء. الحصة سيتم تحديدها من طرف الوزير الأول. وفي داخل الحصة، ستكون هناك رخص متناسبة مع قدرات استيراد كل وكيل وكذا نوعية الواردات”.

وفي 2016، تم تسقيف كمية السيارات الممكن استيرادها بـ98.374 وحدة.

وأوضح وزير التجارة بالنيابة، أن تجميد التوطينات البنكية الخاصة باستيراد السيارات من طرف المؤسسات لحسابها الخاص، مرتبط باحتساب هذا النوع من السيارات ضمن حصة الواردات الخاضعة لنظام الرخص والتي سيحدد كميتها الوزير الأول.

وفي 2016، تم منح 225 رخصة استيراد سيارات واسمنت وحديد بناء من طرف اللجنة متعددة القطاعات المكلفة بذلك.

يذكر أن نظام الحصص والتراخيص تم ادارجه لتطهير السوق من جهة وحماية الاقتصاد الوطني واحتياطات الصرف التي عرفت تأكلا حادا.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم