الرئيسية 5 الأخبار 5 سفير فرنسا بالجزائر على رأس جهاز المخابرات الخارجية

سفير فرنسا بالجزائر على رأس جهاز المخابرات الخارجية

وليد أشرف

كشفت وسائل إعلام فرنسية الأربعاء 7 جوان، تعين سفير فرنسا السابق بالجزائر، برنارد إيمي على رأس جهاز المخابرات الفرنسي.

وتم تكليف برنارد إيمي بإدارة المديرية العامة للأمن الخارجي أحد جناحي جهاز المخابرات المكلف بمكافحة الجوسسة.

ويخلف إيمي، سفير فرنسا السابق أيضا في الجزائر برنارد باجولي بجهاز المخابرات، والذي كان في الجزائر قبل قدوم إيمي.

وسيذهب باجولي إلى التقاعد بعد 4 سنوات على راس جهاز المخابرات.

وتم تعيين محافظ الشرطة لورون نوني المولود سنة 1962 على رأس المديرية العامة للأمن الداخلي الجناحي الثاني للمخابرات الفرنسية، فيما تم تعيين بيار بوسكات مديرا للمركز الوطني الفرنسي لمكافحة الإرهاب.

وسيتم تعيين إيمي رسميا في منصبه خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي سيعقد في 21 جوان، على أن تنتهي مهمته في العاصمة الجزائر عقب رمضان الجاري ليتم تعويضه كزافيي دريونكور  Xavier Driancourt الذي سبق له الخدمة في نفس المنصب بين 2008 و2012.

يذكر أن ايمي عمل سفيرا لبلاده في الأردن ولبنان وتركيا وبريطانيا قبل القدوم إلى الجزائر عام 2014، وهو مختص في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، كما عمل في 1995 مع ألان جوبي وجاك شيراك.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم