الرئيسية 5 اتصال 5 سكان: انخفاض الزيجات وارتفاع الطلاق واستقرار نسب الخصوبة

سكان: انخفاض الزيجات وارتفاع الطلاق واستقرار نسب الخصوبة

*22.48  مليون جزائري أقل من 30 سنة 

ريم بن محمد

بلغ عدد السكان المقيمين في الجزائر 42.2 مليون نسمة حتى 1 يناير 2018، مقابل 41.3 مليون نسمة في 1 يناير 2017 و 40.4 مليون نسمة في 1 يناير 2016، حسب الأرقام التي أعلنها الأربعاء 27 يونيو الديوان الوطني للإحصائيات.

وللعام الرابع على التوالي سجلت الجزائر عدد مواليد فوق 1 مليون مولود جديد، حيث أظهرت أرقام الديوان، بأن عدد المواليد الأحياء المصرح بهم لدى مصالح الحالة المدنية بلغ العام الماضي 1.06 مليون نسمة، بتراجع نسبته 0.7 % مقارنة بـ2016.

وحسب الجنس، يتوزع عدد المواليد الأحياء في 2017 إلى 541.189 ذكر و 518.325 أنثى، ما يعني تسجيل ميلاد 104 ذكور لكل 100 أنثى.

وتصدرت ولاية الجزائر صدارة الولايات من حيث عدد المواليد الجدد في 2017 بـ102.025 مولود متبوعة بسطيف (53.328 مولود) ووهران (41.285 مولود) وقسنطينة (38.112 مولود) وباتنة (36.808 مولود).

واشار الديوان الوطني للإحصائيات إلى استقرار معدل الخصوبة مقارنة بما سجل في 2016 أي 3.1 طفل لكل امرأة.

وأوضح الديوان أن الزيادة الطبيعية للسكان بلغت 870 ألف نسمة في 2017 أي بنسبة نمو بلغت 2.09 %.

وعن توزع سكان الجزائر حسب الجنس تظهر نفس البيانات أن عدد الرجال يتجاوز بشكل طفيف عدد النساء حيث بلغ عدد السكان الذكور 21.1 مليون نسمة حتى 1 جانفي 2017 مقابل 20.59 مليون من السكان الإناث.

أما عن الفئات العمرية، تشير بيانات الديوان إلى أن عدد السكان الذين لا يتجاوز عمرهم 25 سنة بلغ 18.76 مليون نسمة أي 45 بالمائة من إجمالي السكان.

ويقدر عدد السكان الأقل من 30 سنة بـ22.48 مليون نسمة أي 54 بالمائة من إجمالي السكان.

فيما يتعلق بمعدل الوفيات العامة سجل عام 2017 وفاة 190.000 حالة وفاة، أي بزيادة 10.000 حالة وفاة مقارنة بعام 2016.

أما بالنسبة لمتوسط العمر المتوقع فقد بلغ 77,6 سنة أجمالا مع 76,9 سنة للرجال و 78,2 سنة للنساء.

 

زيادة معتبرة في حالات الطلاق

أشار الديوان الوطني للأحصائيات إلى أن عدد الزيجات المسجلة واصل تراجعه المسجل منذ عام 2014، بينما تم تسجيل زيادة معتبرة في عدد حالات الطلاق.

وبهذا الخصوص، يشير الديوان إلى أن عام 2017 شهد انخفاضا عدد الزيجات إلى  340.000 حالة، بانخفاض 5 بالمائة مقارنة بعام 2016.

بينما بلغ عدد حالات الطلاق المسجلة من قبل مصالح وزارة العدل  65.637 حالة عام 2017، وهو ما يمثل زيادة نسبية بـ5.3 بالمائة مقارنة بعام 2016.

واستنادا على فرضية أن معدل النمو المسجل في 2017 سيتواصل في 2018، يتوقع الديوان الوطني للإحصاءات بلوغ إجمالي عدد السكان المقيمين 43.4 مليون نسمة إلى 1 يناير 2019.

وفي توقعاته للتطور عدد السكان الجزائريين حتى عام 2040 يشير الديوان إلى أنه مع افتراض أن معدل الخصوبة سيصل إلى 2.4 طفل / امرأة مع متوسط عمر متوقع بـ82 سنة للرجال و 83 سنة للنساء، فإن عدد السكان المقيمين في الجزائر يصل إلى عدد من 44,253 مليون في عام 2020 و 51,352 مليون في عام 2030 و 57,65 مليون في عام 2040.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم