الرئيسية 5 اتصال 5 سكان بجاية يتضامنون مع ربراب ويطالبون برفع القيود عن مشاريعه
مسيرة بولاية بجاية لمساندة سيفتال

سكان بجاية يتضامنون مع ربراب ويطالبون برفع القيود عن مشاريعه

وحيد جودي

انتفض سكان ولاية بجاية اليوم الاثنين، ضد العراقيل الاستثمارية التي تميز المنطقة، وهذا  بمسيرة حاشدة وكبيرة شارك فيها العشرات من الآلاف الذين أبو إلا التنديد بهذه الإجراءات المتخذة من طرف بعض الأطراف التي حبست ادراج التنمية بعاصمة الصومام.

هذه المسيرة التي استجاب لها السكان، وعمال المجمع وشباب بعض الولايات على غرار سطيف ، العاصمة وبرج بوعريريج  بقوة، خاصة وأن الأمر يعني الجميع، وهو البحث عن مناصب  للعمل، وان المشاريع التي حملها رجل الأعمال أيسعد ربراب كافية من أجل احتواء أزمة وشبح البطالة الذي يهدد شباب المنطقة.

حسب ما أكده رئيس التنسيقية المساندة لمجمع سيفتال، الذي دعا إلى ضرورة التدخل السريع  من  قبل  السلطات العليا للبلاد للحد من هذه المضايقات التي يعيشها ربراب، ومعه الآلاف من الشباب الذين يراهنون كثيرا  على المشاريع الاستثمارية من أجل العمل.

وأضاف المتحدث أن هناك مشاريع متنوعة ومعتبرة ليس فقط من رجل الأعمال المذكور، بل من الكثير من المستثمرين لكنها تعرف التوقف بسبب البيروقراطية  والمحسوبية التي  تميز الإدارة المحلية، وطالب المتظاهرون في هذه المسيرة التي انطلقت من ميناء بجاية وصولا إلى مقر الولاية رفع  القيود عن بعض المشاريع التي ستعود بالفائدة على الشباب والمنطقة ككل التي تعاني نقصا فادحا في مجال التنمية، بفعل غياب مشاريع استثمارية مهمة في السنوات الأخيرة .

للإشارة فإن هذه المسيرة تعد الرابعة من نوعها على مستوى ولاية بجاية، كما قامت التنسيقية وجمعية المستثمرين للولاية، بإرسال برقية إلى رئيس الجمهورية تطالب فيه بالتدخل، لوضع حدا لمن يريد المساس باستقرار الوطن، والتفرقة بين أبناء الشعب الواحد.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم