الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 شركة صينية لتأهيل مصفاة سيدي رزين بالعاصمة  

شركة صينية لتأهيل مصفاة سيدي رزين بالعاصمة  

أحمد أمير

وقعت الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك مع الشركة الصينية للهندسة والبناء والنفط (سي بي او سي) الأحد 6 نوفمبر، بالجزائر على عقد لانجاز أشغال إعادة تأهيل مصنع التكرير لسيدي رزين ببراقي (الجزائر).

وتم التوقيع على وثائق الاتفاق من قبل كل من مدير قطب التكرير بسوناطراك طاهر الشريف زرار والمدير العام لسي بي او سي الجزائر ليو شون لين بحضور وزير الطاقة نور الدين بوطرفة والرئيس المدير العام لسوناطراك أمين معزوزي إلى جانب سفير الصين بالجزائر يانغ غوانغيو.

وتم تحديد أجل انجاز أشغال تأهيل هذه المصفاة بـ21 شهرا حيث سيتم عند استكمالها رفع قدرات التكرير بنسبة 35 % وإنتاج أنواع وقود جديدة مطابقة للمعايير الدولية.

وبلغت قيمة الصفقة 450 مليون دولار، وتندرج في إطار تكملة الأشغال التي أوقفتها شركة تكنيب الفرنسية في منتصف 2015 التي فازت بصفقة تجديد المصفاة في 2010 بقيمة 963 مليون دولار.

وأعلن أكلي رميني نائب رئيس مجمع سوناطراك المكلف بنشاطات التمييع والتكرير والبتروكيماويات، أن قضية فسخ العقد مع الشركة الفرنسية “تيكنيب” والمتعلق بإعادة تأهيل مصفاة الجزائر، بين يدي التحكيم الدولي وان “المعركة لا تزال طويلة” لكن “سوناطراك ستبذل كل ما في وسعها للدفاع على حقوقها وحماية مصالحها”.

وأنجزت تكنيب حوالي 70%  من الأشغال ولكنها طالبت بتعديل العقد الأولي بحوالي 350 مليون دولار إضافية الشيء الذي رفضته سوناطراك.

المصفاة سترفع قدراتها بمليون طن أضافية

سيسمح مشروع إعادة تأهيل مصفاة الجزائر العاصمة الذي من المقرر أن ينجز في 21 شهرا بعد استلامه في سبتمبر 2018 برفع قدرات تكرير هذه الوحدة بـ 35 % وإنتاج وقود وفق المعايير الدولية.

وفي 2014 قامت مصفاة الجزائر العاصمة بمعالجة 2.8 مليون طن من المحروقات حيث تغطي احتياجات 18 ولاية من وسط البلاد من المنتجات النفطية.

وأوضح مسؤولون من سوناطراك بان اختيار هذا المجمع الصيني جاء بعد مشاورات واسعة مشيرين إلى أنه من ضمن سبعة شركات تم التشاور معها قامت أربع منها بسحب دفتر الأعباء:سامسونغ أو.ن.جي-كوريا الجنوبية وهانوا-كوريا الجنوبية وسي.بي.أو.سي.سي-الصين وفليور-الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد تم استلام ثلاثة عروض في المرحلة التقنية حيث تم اختيار عرضين بعد الدراسة التقنية للعروض حسب ذات المصدر الذي أضاف بأن الصفقة تم منحها رسميا للمجمع الصيني في المرحلة التجارية.

وفي مداخلته رحب بوطرفة “بالعمل الكبير الذي قام به مسؤولو سوناطراك لإعادة بعث هذا المشروع لأن فسخ عقد شركة باشرت الأشغال و تعويضها بأخرى ليس أمرا سهلا”.

وأكد الرئيس المدير العام لسوناطراك أمين معزوزي بأن القدرات الإنتاجية لمصفاة الجزائر ستنتقل من 2.7 مليون إلى 3.7 مليون طن بعد الانتهاء من أشغال التأهيل مشيرا إلى أن العقد من الشركة الصينية ليس الأول من نوعه لأن سوناطراك سبق وأن تعاملت مع هذه الشركة في إعادة تأهيل مصافي المكثفات بكل من أدرار وسكيكدة.

أما نائب رئيس مجمع سي.بي.أو.سي.سي، لي شياونينغ فأكد بأن المجمع سيكون عند مستوى العقد الموقع مع سوناطراك، مضيفا بأن آجال الإنجاز سيتم احترامها وقد يتم تقليصها.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم