الرئيسية 5 الجزائر 5 عائلتان لإرهابيين متكونة من 9 أفراد تسلمان نفسيهما للجيش بجبجل

عائلتان لإرهابيين متكونة من 9 أفراد تسلمان نفسيهما للجيش بجبجل

الجزائر اليوم

قامت عائلتان لإرهابيين (02) بتسليم نفسيهما يوم 30 جوان 2016 على الساعة 22:00 ليلا، بمنطقة “جيمار” غير بعيد عن منطقة “بوحلوان” ببلدية برج الطهر، ولاية جيجل، بحسب بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وكانت مفارز للجيش قد نفذت ظهر الخميس، عملية تمشيط بالمنطقة أفضت إلى الاشتباك مع الإرهابي المسمى “ق.محمد السعيد” المدعو سعد  وإصابة زوجته وابنته الرضيعة وتوقيف بناته الثلاثة.

العائلتان مكونتان من امرأتين وتسعة أطفال (05 بنات و04 ذكور):العائلة الأولى مكونة من امرأة وأربعة أطفال وكانت زوجة الإرهابيان المدعوان “ب. جمال” و “م. عبد القادر”، واللذان قضت عليهما قوات الجيش الوطني الشعبي سابقا على التوالي سنتي 2008 و2014 ولها ابنان ينشطان ضمن المجموعات الإرهابية وتناشدهما بالرجوع إلى جادة الصواب وترك النشاط الإرهابي.

وتتكون العائلة بحسب بيان وزارة الدفاع الوطني، من إمرأة و خمسة (05) أطفال، متزوجة بالإرهابي “ڤ.يزيد” المسمى المثنى.

وأوضح المصدر ذاته، أن هتان العائلتان وخاصة الأطفال كانوا يعيشون تحت بطش الإرهابيين كرهائن في ظروف غير إنسانيه محرومتان من أدنى الحقوق، وفور اقتراب أفراد المفرزة منهم، اغتنموا الفرصة وسلموا أنفسهم للتخلص من الاستغلال والعنف المفروض عليهم من طرف الإرهابيين.

تأتي هذه النتائج بعد العمليات المنفذة من طرف مفارز الجيش الوطني الشعبي والتنسيق المحكم ما بين مختلف مصالح الأمن والاستغلال الأمثل للمعلومات.

العائلتان هما الآن في ظروف جيدة وتتكفل بهما المصالح الاجتماعية المختصة، يضيف بيان وزارة الدفاع الوطني.

ومعروف أن منطقة برج الطهر في أعالي دائرة الطاهير ومنطقة تاروبيا وسدات، وهي مناطق جبلية وعرة، عانت طيلة العشرين سنة الاخيرة من ويلات الارهاب الاجرامي الذي اتخد من هذه المناطق الوعرة مكانا له للاختباء وابتزاز الساكنة والقيام بجرائمه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم