الرئيسية 5 الجزائر 5 عبادة:ولد عباس متورط في بيع المناصب

عبادة:ولد عباس متورط في بيع المناصب

* القيادة الحالية للحزب لا يهمها سوى تحقيق مصالحها

إبراهيم لعمري

فتح المنسق العام لتقويمية حزب جبهة التحرير الوطني عبد الكريم عبادة اليوم الاثنين 14 اغسطس، النار على الأمين العام للجبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، وحاشيته  بالتورط في بيع  وشراء الذمم لتحقيق مصالحها الشخصية على حساب المصلحة العامة للحزب العتيد الأمر الذي يستحيل احتلال الصدارة في الانتخابات المحلية القادمة .

وقال عبد الكريم عبادة في تصريح للصحافة أن قيادة حزب جبهة التحرير الوطني الحالية بقيادة جمال ولد عباس  غير مؤهلة لخوض الإنتخابات المحلية،  مضيفا أن القائمين على شؤون حزب الاول في الساحة السياسية فقدوا شعبيتهم ومصداقيتهم، إلى درجة عدم قدرتهم على التأثير في الحياة السياسية و لم يقف المنسق العام التقويمي للحزب العتيد عند هذا الحد بل قال إن القيادة الحالية للأفلان أثبتت تورطها في بيع المناصب وشراء الذمم لتحقيق مصالحها الشخصية على حساب المصلحة العامةللحزب العتيد مشيرا الى أن الحزب  بحاجة إلى قيادة جديدة وأعضاء يتحلون بالنزاهة والمصداقية  لتسيير شؤون الحزب لإنقاذ الآفلان من نكبة جديدة  في المحليات المقبلة كما حدث خلال الانتخابات التشريعية ليوم 4 ماي الفارط خاصة حسبه في ظل وجود عدة  ثغرات وعيوب تنتاب تسيير التشكيلة مشيرا إلى أن سيناريو الإقصاءات والاحتجاجات الذي يتكرر في مختلف ولايات الوطن عشية المواعيد الانتخابية، ناجم عن الطريقة غير النزيهة المنتهجة من طرف قيادة الحزب في إعداد قوائم المترشحين، مؤكدا أن أغلب أعضاء اللجان الولائية المكلفة بالانتخابات، قدّموا ترشحاتهم، ما يعزّز تفشي المحسوبية، ويمكّن الوصوليين من التموقع في المواقع الأولى في قوائم الانتخابات المجالس الولائية والبلدية.

كما يعاب على قيادة ولد عباس للحزب، حسب عبادة العمل العشوائي و الافتقار لقاعدة عمل شفافة وعادلة لاختيار المترشحين، مبديا  أسفه إزاء استمرار الانقسامات والتشتت الذي يعرفه الحزب العتيد عبر مختلف الولايات، حسب تصريحات نفس المتحدث.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم