الرئيسية 5 الجزائر 5 حنون: تنحية رئيس بلدية القبة لرفضه استيلاء نجل بشيشي على قطعة أرض

حنون: تنحية رئيس بلدية القبة لرفضه استيلاء نجل بشيشي على قطعة أرض

يوسف محمدي

تم انتخاب عجايلية مختار عن حزب جبهة التحرير الوطني، رئيسا جديدا لبلدية القبة بالجزائر العاصمة، خلفا للرئيس السابق زهير بوسنينة الذي تم تنحيته من طرف والي العاصمة عبدالقادر زوخ.

وتنافس كل من لعجايلية عن جبهة التحرير الوطني وبودينة مولود، عن التجمع الوطني الديمقراطي.

وحصد لعجايلية 27 صوتا مقابل 3 أصوات لمنافسه في عملية الانتخاب التي جرت الأحد 14 أوت بإشراف الوالي المنتدب لدائرة حسين داي.

ونددت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون بتنحية رئيس بلدية القبة المنتمى لحزب العمال.

وقالت حنون في ندوة صحفية عقدتها الأحد 14 أوت، إن قرار والي العاصمة عبد القدر زوخ غير قانوني وغير شرعي، وأنه العملية هي انقلاب على شرعية رئيس البلدية المنتمي لحزبها.

ونفت حنون تهمة الرشوة على ممثل حزبها، وقالت إن القرار لا علاقة له بالرشوة أو هدر المال العام أو تسيير الشأن العام للبلدية، مضيفة أن التوقيف يتعلق بقضية بقرارات بناء.

وكشف زهير بوسنينة، أن القرارات متعلقة بالاستيلاء على قطعة أرضية ملك للدولة من طرف نجل أحد الوزراء السابقين، حيث تم رفض قرار تسوية الوثائق الخاصة بالبناء الذي تم تشييده على هذه القطعة.

ويتعلق الأمر الثاني بقرار الهدم الذي وقعه، ورخصة البناء التي منحها لشركة قامت بشراء قطعة أرض داخل المدرسة العليا للأساتذة بالقبة، سبق وأن أشتراه أحد الخواص عام 1995.

وقال بوسنينة، إن والي العاصمة يفترض أن يقوم بحماية أملاك الدولة، لأن نجل الوزير السابق أستحوذ على مساحة 600 م2.

وأوضحت حنون، إن تنحية رئيس بلدية القبة جاء على خلفية اعتراضه على “استيلاء ابن وزير الاتصال الأسبق لمين بشيشي، على قطعة أرض ببلدية القبة”، مستغربة قرار والي العاصمة الذي يفترض فيه حماية أملاك الدولة.

وأوضحت حنون: “نعلم أننا لسنا في دولة قانون ولكن لكل شيء حدود.. القانون يجب أن يطبق على الجميع بالتساوي، وليس هناك مواطنون ومواطنون فوق القانون.. هذا التمييز كم ولّد من ثورات في العالم”، مؤكدة أن “ما قام به إبن الوزير بشيشي غير قانوني، والمفروض أن الوالي هو من يتصدى له ويحمي رئيس البلدية لا أن يعاقبه.. لو لم يكن في هذه القضية أشخاص لهم نفوذ لم يكن الوالي ليوقّع القرار”.

وقالت لوزيرة حنون، أن هناك بعض الولاة الذين يعملون بشدة على حماية المنتخبين، وهناك ولاة يطبقون الأوامر الحرفية، مشيرة إلى عملية تصفية حسابات، داعية وزير الداخلية والوزير الأول للتدخل.

لويزة حنون، عبرت عن مخاوفها من وجود نية لتزوير القوائم الانتخابية في الاستحقاقات القادمة.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم