الرئيسية 5 الجزائر 5 عريبي يطالب بوتفليقة بالتدخل لإنقاذ رقبة مرسي
بوتفليقة
الامازيغية

عريبي يطالب بوتفليقة بالتدخل لإنقاذ رقبة مرسي

إبراهيم لعمري

دعا النائب البرلماني عن جبهة العدالة والتنمية حسن عريبي، السبت 10 يونيو، رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، إلى التدخل لدى السلطات المصرية لإطلاق سراح الرئيس الأسبق محمد مرسي وترحيله إلى الجزائر قبل فوات الأوان وذلك بعد تدهور صحته.

وقال عريبي، إن ما شجعه على طلبه نابع مما أعطته الدبلوماسية الجزائرية منذ نشأتها من دروس بليغة في التدخل لحلحلة الأوضاع ووقف النزاعات بين الدول وعقد الصلح بين الخصوم.

وأضاف: “وهذا ما شجعني كمواطن جزائري وكنائب برلماني مهتم بالشأن الحقوقي، بأن أتوجه إلى فخامتكم بهذا النداء العاجل، فقد بلغني أن الرئيس المسجون الدكتور محمد مرسي قد تدهورت صحته بشكل رهيب، وباتت حياته في خطر حقيقي جراء الإهمال المتعمد وغياب الرعاية الصحية حتى تعرض للإغماء عدة مرات بسبب هبوط السكري لديه، وقد حذّر المحامي عبد المنعم عبد المقصود (محامي الرئيس محمد مرسي) من أن حياة موكله في خطـر بسبب نقص الرعاية الصحية”.

ولفت النائب عريبي إلى أنه ما من قريب أو بعيد وعدو وصديق إلا ويعلم عن الجزائر، أنها أرض الجهاد وقربان الحرية وكعبة الأحرار عبر الأزمان، وعن شعبها الذي يعرف جيدا معنى الظلم، وينتصر للمظلوم مهما كان لونه أو دينه أو خلفيته الفكرية مذكرا الرئيس بوتفليقة بما قام به والرئيس الراحل هواري بومدين عندما ألقى بكل وزنه وثقله عند الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر من أجل إطلاق سراح الداعية المفكر سيد قطب رحمه الله، وحاول جاهدا أن يحول دون إنزال حكم الإعدام ضده.

وأكد عريبي أن هذا الإجراء لو تم على يد الرئيس بوتفليقة ستحفظ لكم وللجزائر أمثال هذه المواقف، وسيعزز تاريخكم المشهود في إصلاح ذات البين وإنقاذ حياة الأحرار، وسيكون مكسبا عظيما للدبلوماسية الجزائرية، وانتصارا حقيقيا لها.

ودعا عريبي الرئيس إلى التحرك العاجل في هذا الموضوع الإنساني الذي لا يحتمل التأخير والتأجيل، وستلقون الترحاب والتهليل من الشعب الجزائري على هذا العمل الجبار.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم