الرئيسية 5 الأخبار 5 علي الحوثي: قريباً سنسجل انتصارات كبرى على العدوان

علي الحوثي: قريباً سنسجل انتصارات كبرى على العدوان

اعلن مصدر عسكري يمني ان وحدات مختصة في الجيش واللجان الشعبية تمكنت من اسقاط طائرة تجسسية معادية في مديرية سحار بمحافظة صعدة شمال اليمن، واضاف ان القوة الصاروخية والمدفعية للجيش اليمني واللجان الشعبية دكت مواقع عسكرية وجنود سعوديين في نجران وعسير وجيزان .

وأوضح المصدر العسكري: إن وحدات مختصة في الجيش واللجان الشعبية تمكنت الأحد من اسقاط طائرة تجسسية تابعة للعداون السعودي الأمريكي في منطقة آل مزروع – الطلح – بمديرية سحار في محافظة صعدة .

وتعتبر هذه الطائرة هي الخامسة التي يتمكن الجيش واللجان الشعبية من اسقاطها خلال شهر تشرين الاول المنصرم، حيث تم اسقاط ثلاث طائرات تجسسيه بصعدة وطائرة بمأرب وأخرى بتعز الاسبوع المنصرم.

واضاف المصدر، ان القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية دكت عدد من المواقع العسكرية في نجران ، واكد ان موقع رجلا ومعسكر بليالين و منفذ الخضراء ومواقع الخشم والمثلث دكت بصليات من الصواريخ.

وفي جبهة عسير دكت مدفعية الجيش واللجان الشعبية معسكر عين الثورين وموقع قيادة الرهوة بعدد من القذائف.

وفي جبهة جيزان استهدفت مدفعية الجيش واللجان الشعبية تجمعاً للجنود في منطقة الغاوية باتجاه الخوبة، ما ادى الى مقتل واصابة العديد منهم ، كما اطلقت صاروخ مضاد للدروع على دبابة إبراميز خلف قرية المعنق باتجاه الخوبة بجيزان مادى الى تدميرها واضرام النار فيها.

واكد المصدر العسكري اليمني سقوط قتلى وجرحى من الجيش السعودي إثر استهداف القوة الصاروخية تجمعا للجنود في موقع المصفق بجيزان.

من جهة اخرى أجرت قناة اليمن الفضائية السبت مقابلة مع السيد محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا فيي اليمن تناول فيها آخر المستجدات على الساحة الداخلية اليمنية في ظل استمرار العدوان السعودي الغاشم على بلاده، واكد ان الشعب اليمني سيواصل صموده الأسطوري وبطولته وشجاعته وثباته وإبائه، وقريبا سنشهد تحقيق الانتصارات الكبرى.

وفي كلمة أخيرة له لأبناء الشعب اليمني، قال رئيس اللجنة الثورية العليا: إن صمودنا يجب أن ينبع من شعورنا بان هؤلاء لا يريدون لهذا الشعب خيراً وان مواجهتنا هي مواجهة من اجل بقاء الحياة من اجل استمرار الحياة لان هؤلاء هم مشاريع تدمير مشاريع تخريب مشاريع تمزيق مشاريع تفتيت مشاريع تقسيم وهذا ما نشاهده في شبه الجزيرة العربية كل الآلام التي تتمخض والتي تشاهدونها في هذه البلاد أو هذه في هذه الدولة أو تلك هي أيضا صناعة لهؤلاء العملاء لهؤلاء الغزاة هؤلاء الغزاة هم أصلا صنيعة أمريكية يعمل الأمريكي من خلالهم على تفتيت وتقسيم وإضعاف الأمة من اجل أن يصب هذا في مصلحة «إسرائيل» في مصلحة الكيان الغاصب هذه كلها الحرب التي تدار من اجل ان تطمأن «إسرائيل» من اجل أن لا يحصل قلق ضد «إسرائيل» .

وأضاف: اليوم هم ذاهبون إلى التطبيع مع «إسرائيل» بل وصلوا إلى حد العمالة والإرتماء في أحضان «إسرائيل» هذه كلها كشفها الحرب في اليمن وهذه من فضيلة الشعب اليمني أنهم استطاعوا أن يكشفوا كل المؤامرات حتى على الوطن العربي بشكل عام لذلك يا شعبنا مهما استهدفت ومهما قصفت ومهما ناضلت ومهما ثبت ومهما اعتصمت بالله سبحانه وتعالى فالنصر حليفك بإذن الله في القريب العاجل وسنصبر من عند الله وما النصر الا من عنده وعليه نتوكل وعليه نستعين وبه نستغيث وهو ملجأنا ولا نرتجي احد ولا يمكن أن نعود إلى احد ولا يمكن أن نركع إلى احد إلا لله سبحانه وتعالى كم هو شعورك عندما نراك تخرج من بين الركام وهذا هو يؤلمنا ولكن بفضل الله وبحمده سنفرح بالنصر قريبا انه على ما يشاء قدير .

هذا وانسحب العشرات من مرتزقة العدوان السعودي من أبناء محافظة شبوة باليمن من معسكر العبر حضرموت والرويك مأرب بعد تلقيهم تدريبات على مدى 3 أشهر واستلامهم أسلحة متطورة “قناصات ورشاشات”.

ونقل موقع “يمني بريس” عن مصادر محلية في شبوة، قولها ان العشرات من المرتزقة وصلوا عتق الخميس والجمعة، وعرضوا أسلحتَهم للبيع في سوق السلاح وسَطَ المدينة بينها قناصات ورشاشات عليها الطابع السعودي بأسعار زهيدة مقارنة بأسعارها الحقيقية.

وبحسب المعلومات فإن المرتزقة “المغرَّر بهم” رفضوا المشاركة في المعارك التي يتم التحضيرُ لها في الجوف وأن انضمامهم لمعسكرات “التحالف” كان فقط للمشاركة في معارك في شبوة أو أية محافظة جنوبية أخرى.

كما قال مساعد الناطق باسم الجيش اليمني عزيز راشد إن القوات المشتركة حققت انتصارات كبيرة من خلال توجيه ضربات صاروخية في العمق السعودي، وأضاف: إنّ الجيش تقدم داخل أراضي المملكة نحو 10 كيلومترات على امتداد 150 كيلومتراً، مشيراً الى مقتل وأسر المئات من جنود العدوان.

وأكد مصدر عسكري أن القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية قصفت مواقع رجلا ومنفذ الخضراء ومواقع عسكرية أخرى خلف موقع المخروق العسكري السعودي بنجران.

وأشار المصدر إلى أنها قصفت ايضا معسكر عين الثورين ومواقع قيادة الرهوة والخشم والمثلث بعشرات من الصواريخ وقذائف المدفعية.

ولفت المصدر إلى أن قوة الإسناد الصاروخي والمدفعي للجيش واللجان الشعبية اليمنية دكت تجمعاً عسكريا لجنود سعوديين في منطقة الغاوية باتجاه الخوبة، إضافة إلى قصف موقع القرن وقائم زبيد وجبل الدخان بعدد من الصوايخ وقذائف المدفعية محدثة حالة من الهلع بين صفوف الجنود السعوديين وملحقة أضراراً كبيرة في عتادهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم