الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 علي حداد من واشنطن:القطاع الخاص الجزائري لبنة هامة في مسار تنويع الاقتصاد

علي حداد من واشنطن:القطاع الخاص الجزائري لبنة هامة في مسار تنويع الاقتصاد

ابراهيم لعمري

أكد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات على حداد، الاربعاء  بواشنطن أن القطاع الاقتصادي الخاص في الجزائر، اصبح القطاع يشكل لبنة هامة في مسار تنويع الاقتصاد الوطني.

وأوضح علي حداد، خلال مداخلته في منتدى اقتصادي من تنظيم مجموعة التفكير الأمريكية لعلاقات ما وراء الاطلسي التابعة لجامعة جون هوبكينس أن القطاع الخاص الجزائري يفرض نفسه كفاعل هام في تنويع الاقتصاد و اضاف رئيس مجمع حداد لأشغال الطرق والري و البناء خلال جلسة لهذا المنتدى خصصت لدور القطاع الخاص في تنويع الاقتصاد أن حوالي 99 % من المؤسسات الصغيرة و المتوسطة الجزائرية تابعة الآن للقطاع الخاص و ان 85 % من القيمة المضافةللبلاد خارج المحروقات يوفرها القطاع الخاص.

 واشار كمثال عن مشاركة المؤسسات الجزائرية في جهود تنمية البلاد الى ان القطاع الخاص يسعى الى استثمار 2.5 مليار دولار على مدى 5 سنوات من أجل انجاز ضيعات لإنتاج الطاقة الشمسية بطاقة 2 جيغاواط.

و تابع رئيس منتدى رؤساء المؤسسات قائلا إن الاقتصاد الرقمي و الاقتصاد الاخضر في الجزائر تبناه تقريبا مقاولون شباب من القطاع الخاص الذين يحققون ايضا جزء كبيرا من البرامج الحكومية للمنشآت القاعدية بكل انواعها.

كما اضاف أن صناعة السيارات تتطور بشكل سريع في الجزائر وذلك مرة اخرى بفضل مشاريع استثمارية بادرت بها مؤسسات خاصة بالشراكة مع مصنعين اجانب مبرزا  ان التحقيقات التي اجريت في السنوات الاخيرة حول التشغيل و البطالة قد اظهرت أن ثلثي مناصب الشغل يوفرها القطاع الخاص الذي ساهم من جانب اخر في انشاء فروع صناعية جديدة. كما تطرق السيد حداد خلال مداخلته الى المحافظة على مصالح المؤسسة في الجزائر من خلال جعلها محورا للسياسات العمومية و من خلال تشجيع المبادرة الخاصة و حرية الاستثمار و التجارة.

وأشار ممثل أرباب العمل الى ان تلك المبادئ الاساسية اصبحت اليوم معيارا في الجزائر على غرار الاقتصادات المتطورة” مذكرا بالحوار الذي بادرت به الحكومة مع مختلف الشركاء الاجتماعيين من بينهن منتدى رؤساء المؤسسات من اجل وضع استراتيجية شاملة حول تطوير اقتصاد البلاد.

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم