الرئيسية 5 الأخبار 5 فرانكو-جزائرية رئيسة بلدية اوبيرفيلي بالضاحية الباريسية
رئيسة بلدية اوبيرفيلي

فرانكو-جزائرية رئيسة بلدية اوبيرفيلي بالضاحية الباريسية

وليد أشرف

انتخبت مريم درقاوي الخميس 21 جانفي، بأغلبية 41 صوتا من مجموع 49 رئيسة لبلدية أوبيرفيلي في الضاحية الباريسية ذات الكثافة السكانية العالية.

ويبلغ تعداد ساكنة أوبيرفيلي 78000 نسمة مما يجعلها بين اكبر بلديات الضواحي الباريسيةـ لتصبح مريم درقاوي البالغة 60 عاما، من بين ثلاث نساء يرأسن بلديات فوق تعداد ساكنتها 75000 نسمة في منطقة إيل دو فرانس (Île-de-France) الواقعة شمال وسط فرنسا، وعاصمتها مدينة باريس.

وقالت لوباريسيان، إن درقاوي انتخب بأغلبية في حدود التاسعة ليلا خلفا باسكال بودي عن الحزب الشيوعي الفرنسي المستقيل في 4 جانفي الجاري.

وكانت درقاوي تشغل النائب الأول لرئيس البلدية وحصلت على تزكية الرئيس المستقيل.

وأضافت الجريدة الفرنسية أن درقاوي الذي ولدت في منطقة سعيدة غرب الجزائر عام 1955 مدافعة شرسة عن حقوق النساء ومصرة بشدة على استعمال لقب السيدة عند مخاطبتها، قبل أن تضيف أنها إبنة شهيد سقط في ميدان الشرف عام 1962.

وأنها مناضلة سابقة حزب الباكس للراحل الهاشمي الشريف، وتابعت دراستها الجامعية تخصص حقوق بجامعة وهران، قبل أن تغادر إلى فرنسا عام 1990.

وتم انتخاب دروقاي التي تحتفظ إلى اليوم بجنسيتها الجزائرية ايضا، وسط جدل محتدم في كل من فرنسا والجزائر حول الجنسية المزدوجة مواطني الدولتين ومدى رقيهم في مناصب مسؤولية أعلى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم