الرئيسية 5 اتصال 5 كتلة “حمس” في البرلمان غير معنية بقرار التجميد
المجلس الشعبي الوطني

كتلة “حمس” في البرلمان غير معنية بقرار التجميد

وليد أشرف

أعلنت الكتلة البرلمانية لحركة مجتمع السلم أنها غير معنية بالصراع القائم داخل أروقة المجلس الشعبي الوطني بين الرئيس السعيد بوحجة ونواب الموالاة.

وكان الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني وبعض عناصر الحزب في البرلمان قد خططوا للإطاحة برئيس المجلس الشعبي الوطني واختطاف رئاسة المجلس زاعمين أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة يدعمهم في الخطوة وهو ما اعتبره الكثير من الملاحظين بمثابة طعنة في الظهر للرئيس نفسه من خلال إظهاره بأنه يعمل على زعزعة استقرار المؤسسات.

وقالت الكتلة في بيان لها اليوم الخميس “نحن غير معنيين بهذا الصراع والاصطفاف والتجميد لأشغال المجلس الشعبي الوطني، ونؤكد أن ممثلي الحركة في الهياكل لم يشاركوا في الاجتماع المذكور (تجميد أشغال البرلمان)، وهم يمارسون مهامهم بشكل عادي”. وأضاف البيان “إذا كنا غير معنيين بالخلافات التي رهنت مؤسسة المجلس الشعبي الوطني فإننا معنيون بشكل مباشر باستقرار واستقلالية الهيئة التشريعية عن الهيئات الدستورية المماثلة ونرفض حالة الفوضى والخروج عن تجسيد النصوص الدستورية والقانونية المنظمة لعمل البرلمان”. واعتبرت الكتلة ما يجري مساس بصورة الجزائر ومصداقية مؤسسات الدولة وتهديد لاستقرارها.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم