الرئيسية 5 اتصال 5 كل شيء على ما يرام لـلتخزين السحابي “كلاود” لكن ليس لمايكروسوفت الجزائر

كل شيء على ما يرام لـلتخزين السحابي “كلاود” لكن ليس لمايكروسوفت الجزائر

بقلم فريد فارح 

توقعت مكتب الاستشارات IDC انفجار سوق التخزين السحابي “كلاود” الموجه للجمهور العريض.

وفي دراسة لذات المكتب حول توقعات عام 2020 يرى IDC أن هذا حجم هذا السوق قد بلغ 203 مليار دولار، ويعطس هذا الرقم خلق أسواق جديدة سيترتب عنها لا محال تحولات عميقة في قطاع تكنولوجيات الانترنت ودمقرطة ونشر استخدام التخزين السحابي “كلاود” في مختلف القطاعات.

وبنهاية العام 2017 أشار مكتب IDC أن سوق التخزين السحابي الموجه للجمهور العريض، سيصل رقم 122.5 مليار دولار وهو سوق على الآن يهيمن عليه الأمريكان وهو مدعوم بارتفاع عدد العروض وشركات الخدمات والبرمجيات والمنشآت، وهذا الرقم سيمثل زيادة بـ 24.4 بالمائة مقارنة بـ 2016.

ووفق ذات المكتب فإن شركة أمريكية من أثل 3 أبدت استعدادها لتبني هذه التقنية المعلوماتية، ومايكروسوفت هو المثال الأحسن على ذلك.

وانخرط عملاق الإعلام الآلي الأمريكي في عملية تحول طويلة من الحواسيب المكتبية نحو التخزين السحابي والخدمات المستضافة (المأوية)، وهذا التحول الاستعراضي في تركيز واهتمام الشركة لن يكون مهمة سهلة على اعتبارا أن الشركة ستغير من سياستها في التوظيف وستعيد توجيهها نحو مجالات أخرى.

وبالفعل فخلال الأسبوع الماضي أعلنت مايكروسوفت عن عدة علميات تسريح للموظفين عبر العالم، لمرافقة عملية التحول نحو الكلاود الذي لا يتطلب موارد بشرية كبيرة.

ومن المنتظر أن تشمل عملية تسريح الموظفين هذه 10 بالمائة من كتلة الأجور الإجمالية للشركة ما يمثل 3 ألاف منصب عمل.

وفي الجزائر التي استقبلت عام 2008 ستيف بالمر الرئيس التنفيذ ي السابق لشركة مايكروسوفت، معنية أيضا بهذه الإجراءات الخاصة بتسريح الموظفين، حيث تلقى 8 إطارات سامية من الشركة إخطارا بالتسريح ابتداء من 20 أكتوبر المقبل.

وهؤلاء الإطارات تم توظيفهم بعقود محدودة المدة وهم يمثلون 80 بالمائة من التركيبة البشرية لمايكروسوفت الجزائر، وغالبيتهم عملوا لمدة 15 سنة في الشركة.

ويبدو ان أعمدة مايكروسوفت الجزائر ليس لهم مكان في خاطرة طريق الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت ستايا ناديلا، الذي اعتبر أن عمليات التسريح قائمة على تبسيط العمل من خلال إلغاء طبقات التسيير من أجل إحداث تغيير عميق في التخصصات المعنية بنشاط المهندسين.

وبعبارة أوضح فغن مايكروسوفت تخطط لإغلاق العديد من فروعها عبر العالم.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم