الرئيسية 5 الأخبار 5 لافروف: الهجوم الأميركي عمل عدواني يهدف إلى الإطاحة بالرئيس الأسد

لافروف: الهجوم الأميركي عمل عدواني يهدف إلى الإطاحة بالرئيس الأسد

أدان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الهجوم الأميركي على قاعدة الشعيرات الجوية وسط سوريا، ووصفه بالعمل العدواني الذي لايستند إلى أساس حقيقي ويهدف إلى تقويض العملية السياسية والإطاحة بحكومة الرئيس الأسد.

وقال سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي عقده في طشقند عاصمة اوزبكستان الجمعة 7 ابريل، “إن ذلك عمل عدواني بذريعة وهمية تماما”، مضيفا أن هذا الوضع يذكرنا بعام 2003 عندما تدخلت الولايات المتحدة وبريطانيا مع بعض حلفائهما في العراق.

 

وطالب الوزير الروسي بالكشف عن حقيقة كيفية اتخاذ القرار بشأن قصف القاعدة الجوية السورية، مؤكدا أن موسكو ستبذل جهدها في هذا الاتجاه.

واعتبر لافروف إن الضربة الأميركية تصب في مصلحة جهات تسعى إلى تقويض عمليتي أستانا وجنيف والتحول من التسوية السياسية في سوريا إلى سيناريو عسكري من أجل الإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.

وأعرب وزير الخارجية الروسي عن أمله في أن لاتؤدي الضربة الأميركية إلى “نقطة اللا عودة” في التعاون بين موسكو وواشنطن حول سوريا.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم