الرئيسية 5 الأخبار 5 لافروف: لا يجب استخدام الإرهابيين لأغراض سياسية

لافروف: لا يجب استخدام الإرهابيين لأغراض سياسية

وليد اشرف

حذر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، من استخدام الإرهاب لأغراض سياسية، على سبيل المثال، لتغيير النظام في سوريا.

وقال لافروف، في مؤتمر ” حوارات المتوسط” المكرس لقضايا منطقة المتوسط والذي تستضيفه روما: “لا يمكن ارتكاب الخطأ، ألا وهو الإيمان أنه يمكن استخدام الإرهابيين لأغراض سياسية، على سبيل المثال، لتغيير النظام في دمشق، وبعد ذلك إبعادهم عن اللعبة. بالطبع هم يقبلون الدعم المالي والعسكري وغيره، لكنهم يمكن أن ينقلبوا على من يدعمونهم في أي لحظة يعتبرونها مناسبة. نحن رأينا ذلك في أفغانستان في الحالة المتعلقة بـ “القاعدة”، ونحن سنرى ذلك مرة أخرى”.

وأضاف لافروف، أن الإرهابيين “لا توجد لهم مبادئ أخلاقية، وما يدل على ذلك هو العمليات الإرهابية البشعة التي ارتكبوها، بما في ذلك استهداف الطائرة الروسية في سيناء، والمواطنين العاديين في باريس وغيرها من مناطق أوروبا، والشرق الأوسط وأفريقيا والولايات المتحدة”.

وأشار إلى أن “سلاحهم الرئيسي هو القتل العشوائي، وهم يستمرون في استخدامه”.

ويتناول المؤتمر محاور عدة تتراوح بين مناقشة الأزمات في الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب وقضية الهجرة واستئناف المفاوضات الفلسطينية —الإسرائيلية.

ويمثل الجزائر في ندوة الحوار المتوسطي الذي يعقد في روما بين 10-12 ديسمبر، وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل.

الجزائر في ندوة الحوارات المتوسطية التي ستنظم بروما من 10 إلى 12 ديسمبر الجاري.

ويلقي مساهل مداخلة حول موضوع “الأمن والتنمية”.

وستعقب ندوة حوارات المتوسط، ندوة دولية حول ليبيا سيشارك فيها مساهل ممثلا للجزائر.

وستعرف الندوة مشاركة الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن للأمم المتحدة إلى جانب ايطاليا واسبانيا وألمانيا ومصر وتونس وكذا المبعوث الخاص للامين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، السيد مارتن كوبلر، والاتحاد الأوروبي ودول أخرى من المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم