الرئيسية 5 اتصال 5 للتقرب من الزبائن: جازي توسع شبكة الفضاءات التجارية بتصميم جديد

للتقرب من الزبائن: جازي توسع شبكة الفضاءات التجارية بتصميم جديد

عبد القادر زهار

بمواصلة نشر شبكة الجيل الرابع للهاتف النقال وبعد الانتهاء من نشر شبكة الجيل الثالث 3 جي، يسعى متعامل جازي لتحقيق هدف آخر وهو التقرب أكثر من زبائنه ويتوقع بلوغ 500 فضاء تجاري تتوفر كلها على نفس التصميم وهو القرب من الزبائن.

تعرف مراكز الخدمات جازي عملية تحول حقيقية، وفي إطار هذه المرحلة المهمة في مسار التحول الذي باشره المتعامل.

و حسب مصدر من جازي فقد قام المتعامل عام 2016 بافتتاح 21 محلا بتصميم جديد ما رفع عدد الهياكل المشغلة إلى 95، أما بالنسبة للسنة الجراية فغن الفرق تعمل على قدم وساق من اجل تسليم 151 فضاء جديدا.

وخلال شهر جانفي الماضي تم تدسين 6 فضاءات جديدة في كل من الأغواط والبويرة وتلمسان ووهران وغليزان ومعسكر، وتم في نفس الوقت تجديد عدة مراكز خدمات جازي فتحت أبوابها في عدة مناطق من الوطن.

وتم تزويد هذه الفضاءات بلمسة رقمية أين سيكون المشتركون المستقبليون قادرين على خوض تجربة للعملاء جديدة بالكامل يقودها فريق مكون خصيصا لهذا الغرض ما سيتيح لهم اكتشاف جميع الفرص التي يوفرها عالمي الرقمية، حسب ذات المصدر.

ووفق محدثنا فإن “جازي بصدد إحداث تغييرات على مجمل الفضاءات التجارية التابعة له من اجل أن تتكيف مع متطلبات عهد الرقمية والاستجابة للتطلعات الجديدة للمستهلكين ومرافقة تحول المتعامل نحو مؤسسة تكنولوجية”، وهي عملية لإعادة الانتشار شرع فيها منذ اتفاق جانفي 2015 الذي أفضى على دخول الصندوق الوطني للاستثمار (FNI) في رأسمال جازي.

وصرح الرئيس التنفيذي لـ جازي فينشينزو نيشي مؤخرا ان “جازي يطمع لافتتاح ما بين 300 إلى 500 فضاء تجاري على المستوى الوطني وهو ما أكدنا عليه دوما لأننا نعتقد بأنه من الضروري جدا لـ جازي أن يكون متعامل جواري قريب من زبائنه،وخلال إطلاق الجيل الرابع في العاصمة انطلاقا من الفضاء التجاري بباب الواد كان هناك تدفق بلا انقطاع للزبائن، ونحن نتوفر اليوم على 95 فضاء تجاري لطن إذا نجحنا في الوصول إلى 500، فهذا يعني بأننا قمنا بوضع جهاز يسمه بتغطية أفضل للتراب الوطني والاستجابة لحاجيات الزبائن، فهناك إذن هذا القرب من الزبون وهو ما نفتقده اليوم”.

وفضلا عن قضية القرب من الزيون، يؤكد المتعامل التزامه بجعل الزبون في صلب إستراتيجيته، حيث أوضح نيشي في هذا الصدد أن ” ماذا نتطلع إليه مع الصيغة الجديدة، ستكون عبارة عن فضاء تجاري بها أشخاص لهم القدرة على تحديد حاجيات الزبون ويعرضون عليه الحل المثالي، وهذا ما يعني أيضا أننا نعول على أشخاص بمواصفات مختلفة فضلا عن الذين نتوفر عليهم الآن، ولذلك سنعيد التفكير جملة وتفصيلا في مواصفات التوظيف والتكوين الذي سيتلقاه زملاؤنا المستقبليون”.

وحسب جازي فإن الفضاءات التجارية لا تتلخص فقط في رفوف بسيطة لبيع المنتجات رغم أن هذا في الأساس هو أصل الممارسة التجارية لأي مؤسسة، وفي النظرة الجديدة، يؤكد جازي على رغبته في خلق مراكز تكوين وفضاءات لتقاسم المعرفة وأبجديات عالم الرقمية”.

وسيواصل المتعامل إذن سياسة التوظيف باستهداف مواصفات مختلفة من اجل تنشيط الفضاءات التجارية الجديدة وسبر حاجيات الزبائن وتوجيههم نحو الخدمات التي تتلاءم ونمط الاستهلاك الخاص بهم.

ويرتبط جزء كبير من مسار تحول جازي بالتغيير الثقافي للمؤسسة، وهو ما اكده مؤخرا المدير العام الجديد ماتيو غالفاني، في لقاء خاص مع بعض العناوين الصحفية الجزائرية، حيث أشار إلى أن جازي ” يريد أن يستمر في أن يكون هو الأحسن ولذلك يجب إيجاد أحسن الوسائل وأفضل الاستثمارات منت اجل التقرب أكثر من الزبون، لدينا مخطط استثمار جد هام من اجل زيادة الفضاءات التجارية، ونحن نخطط لتوظيف عدة مئات من الأشخاص في وقت قصير، ويجب أن نضمن بان لهم التكوين الأمثل ويفهمون جيدا المنتجات وبان لهم التأطير الملائم، ويتبنون طريقة عمل مختلفة تماما عن تلك التي كانت سابقا”.

وبالنسبة لـ ماتيو غالفاني، فإن “موظف جازي وعندما يقترح هاتف ذكي على الزبون ومعه مخطط الأسعار وعرض للبيانات والمكالمات غير المحدودة، يجب أن يأخذ الوقت الكافي لأن يشرح له ويقترح عليه شراء هاتف ما وليس آخر، ويجب أن يفهم كيفية استعماله وليس أن يبيع له حزمة بسعر مرتفع أو منخفض، يجب بان يتمكن الناس من دخول الفضاء التجاري وطرح الأسئلة دون أن يكونوا مجبرين على الشراء”.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم