الرئيسية 5 اتصال 5 لويزة حنون تعارض ترشح بوتفليقة لعهدة خامسة في 2019

لويزة حنون تعارض ترشح بوتفليقة لعهدة خامسة في 2019

إبراهيم لعمري

كشفت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون لأول مرة عن رفضها لدعوة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الاستمرارية في الحكم والترشح في رئاسيات 2019 كما تدعو أحزاب الأغلبية، مؤكدة انه لا يوجد أي جزائري وطني صادق متمسّك بتكامل ووحدة البلاد والسيادة الوطنية، أن ينخرط في مسعى الاستمرارية .

وقالت زعيمة حزب العمال خلال افتتاح الدورة العادية للمكتب السياسي للحزب، وفي أول تعليق لها حول مسعى الاستمرارية، بأن المرحلة التي تعيشها البلاد أخطر من سنوات المأساة الوطنية مؤكدة بأن الأوان لم يفت بعد لقلب مجرى الأمور بعيدا عن الأطراف المسؤولة عن الأزمة التي تعيشها البلاد بما فيها أحزاب السلطة المسؤولة، حسب حنون، عن الإفلاس الحالي والتفسخ السياسي والاجتماعي التي تعانيه البلاد والتي تشكّل عائقا أمام تأسيس الديمقراطية.

ولم تخف الأمينة العامة لحزب العمال، مخاوفها من استمرار الوضع الحالي من خلال تكرار نفس الأساليب والممارسات في المواعيد الانتخابية المقبلة، داعية النقابات العمالية والطلابية إلى التعبئة بمساعدة القوى السياسية من ضمنها حزب العمال، لإيجاد مخرج للبلاد من خلال إحداث القطيعة مع الوضع القائم وتحصين الجزائر ضد المخاطر الداخلية والخارجية.

وأكدت حنون بأن أغلبية الشعب يرفض الوضع الحالي الذي يهدّد استمرارية الدولة ككل مشددة على أن مسعى استمرارية النظام الحالي الذي تنادي به أحزاب السلطة، هو مسعى لمواصلة افتراس الأموال العمومية والملكية الجماعية بالشكل الذي يغذي حسبها التفسخ الاجتماعي الذي يهدد المجتمع وكيان الدولة.

ولم تتردد حنون في تقديم حصيلة لتجاوزات من اسمتهم بمافيا المؤسسات من تحويل لمئات الآلاف من العملة كل أسبوع، إلى نهب بالعملة الصعبة عبر تضخيم الفواتير التي بلغت حسبها 18 مليار دولار وهو ما يقابل ثلث الميزانية السنوية للدولة، إلى نظام النهب عن طريق إعادة تقييم المشاريع التي بلغت 60 مليار دينار بالمراجعة تصل حسبها في بعض الحالات إلى 100 بالمائة دون حسب ولا رقيب .

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم