الرئيسية 5 الجزائر 5 مجلس حكومي مصغر حول الوضع في ولاية بجاية

مجلس حكومي مصغر حول الوضع في ولاية بجاية

ريم بن محمد

عقد الوزير الأول عبد المالك سلال، الأربعاء 4 جانفي مجلس حكومي مصغر لبحث الإحداث الخطيرة التي نجمت عن الإضراب الذي دعت إليه جهات مجهولة باستخدام شبكات التواصل الاجتماعي.

وكشف مصدر رسمي في تصريح لـ”الجزائر اليوم”، أن الاجتماع الذي شارك فيه وزير الداخلية والجماعات المحلية نورالدين بدوي ووزير التجارة بختي بلعايب، ووزيرة التربية الوطنية نورية بلغبريط ووزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، إلى جانب المدير العام للأمن الوطني عبد الغاني هامل وقائد الدرك الوطني اللواء مناد نوبة، ومسؤولين أمنيين ومدنيين، تناول الأحداث في ولايات بجاية والبويرة إلى جانب التجاوزات الخطيرة المسجلة من اعمال تخريب ونهب سجلت خلال الأحداث.

يذكر أن الأحداث الهمجية التي عرفتها ولاية بجاية يومي الثاني والثالث يناير الجاري شهدت أعمال تخريب مقصودة للعديد من المؤسسات والمتتلكات العمومية والخاصة ونهب العديد من المحلات.

ومن المستغرب جدا أن الأحزاب السياسة المعتمدة ومنها الأحزاب الكبرى على غرار جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي وحزب العمال والارسدي والافافاس والاحزاب الاسلامية، لم تستنكر تلك الاعمال ولزمت صمتا مبهما تجاه ما يحدث مفضلة دور المتفرج.

 

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم