الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 مجمع إيفال يطلق مشروع إنجاز مصنع شاحنات إيفيكو بالبويرة(فيديو)

مجمع إيفال يطلق مشروع إنجاز مصنع شاحنات إيفيكو بالبويرة(فيديو)

البويرة- عبد الوهاب بوكروح

أشرف الرئيس المدير العام لمجمع إيفال، محمد بايري، على عملية وضع حجر الأساس، لمصنع انتاج السيارات الصناعية من علامة إيفيكو، بالمنطقة الصناعية واد البردي، بولاية البويرة، بحضور رئيس منتدى رؤساء المؤسسات علي حداد.

وأعلن محمد بايري، في تصريحات  صحفية أن المشروع الذي سيقام باستثمار بقيمة 3.5 مليار دج (مايعادل 35 مليون دولار) يستهدف نسبة إدماج في حدود 35% من البداية بالتعاون مع شركات المناولة الوطنية، مضيفا أن سعر المنتجات ستكون أقل من نظيرتها المستوردة بنسبة 7-10٪‏ في بداية النشاط على أن يرتفع لاحقا إلى 35% على أساس معامل الإدماج المحلي.

وأعتبر رئيس منتدى المؤسسات علي حداد نسبة الإدماج المستهدفة بالجيدة جدا مقارنة مع النسبة التي تحدث عنها دفتر الشروط الحالي الذي ينص على 40% بداية من العام الخامس من الانتاج.

ويسمح المصنع الذي سيكون أول مصنع ذكي في الجزائر، بتغطية الاحتياجات المحلية والتصدير للاسواق الافريقية، وخاصة بالاعتماد على معدل الإدماج المرتفع الذي يمكن من طرح منتجات تنافسية.

وقال محمد بايري، إن الانطلاقة ستكون مباشرة بتركيب 500 قطعة محليا ونسبة جيدة من قطع التركيب الأول المصنعة في الجزائر، مضيفا أن الهدف هو إقامة صناعية حقيقية وعدم الاكتفاء بالتركيب.

وسيقام المشروع على مساحة 10 هكتار منها 35٪‏ مغطاة، وتقدر طاقة الانتاج الابتدائية بما يعادل 4000 وحدة من السيارات الصناعية سنويا بدوام واحد(8 ساعات)، بتشكيلة متنوعة تنطلق من 3,5 طن إلى غاية 100 طن من نوع إيفيكو من 3.5 إلى 7 طن وأوروغاركو من 10إلى 19 طن ثم تراكر وستراليس من 19 إلى 100 طن، ويسمح المشروع بخلق 750 وظيفة مباشرة عند دخول المصنع مرحلة الانتاج في بداية 2020.

وينتظر مجمع إيفال، الموافقات الضرورية للشروع في الإنتاج في وحدة التركيب في منطقة أولاد هداج، حيث سيتم إطلاق الإنتاج بها قريبا بحسب تصريحات مدير عام إيفال بن عمران سفيان، في ندوة صحفية بالبويرة، مضيفا أن موقع أولاد هداج، سيساهم في تكوين العمال أيضا الذين سيكونون بمثابة النواة الرئيسية لمصنع وادي البري بالبويرة في غضون 36 شهرا القادمة.

وأضاف المتحدث أن المجمع أبرم عدة شراكات مع وزارة التكوين المهني للتكوين في تخصصات تركيب وصناعة السيارات، فضلا عن تكوين مكونين بالتعاون مع معاهد التكوين المهني واكاديمية إيفيكو.

واوضح مدير مجمع إيفال، في رد على سؤال “الجزائر اليوم”، إن إختيار موقع وادي البردي، شرقي البويرة، هو خيار إستراتيجي، بأعتبار أنها منطقة صناعية تبعد 6 كلم فقط عن الطريق السيار شرق غرب، وتبعد بأقل من 150 كلم عن ميناء بجاية وبأقل بـ200 كلم من ميناء جنجن بولاية جيجل، الذي يعتبر من أكبر موانئ مناولة الحاويات في منطقة المتوسط، فضلا عن القرب من الطريق العابر للصحراء بما يجعل الإستثمار مفتوحا على القارة الإفريقية على إعتبار أنه ايضا موجه للتصدير نحو دول الساحل الإفريقي.