الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 مجموعة فولكس فاغن تعين رئيس سيات(SEAT) لقيادة عملياتها في الجزائر
سيات

مجموعة فولكس فاغن تعين رئيس سيات(SEAT) لقيادة عملياتها في الجزائر

عبد الوهاب بوكروح

أعلن الرئيس المدير العام لشركة سوفاك للصناعة مراد عولمي، أن مجموعة فولكس فاغن، عينت رئيس مدير عام شركة سيات، لقيادة عملياتها في الجزائر.

وقال عولمي، أن رئيس سيات لوكا دو ميو، وفريقه يتواجدون بالجزائر للتواصل مع السلطات الجزائرية بصفته مفوض من مجموعة فولكس فاغن، لقيادة عمليات المجموعة في الجزائر من خلال مصنع المجموعة بغليزان الذي تجاوز إنتاجه الأهداف المسطرة للعام الأول والمحددة بـ12000 وحدة.

واستقبل الوزير الأول أحمد أويحيى، اليوم الجمعة 19 يناير، الرئيس المدير العام لشركة سيات، لوكا دو ميو، رفقة كبار المسؤولين في الشركة ونائب رئيس مجموعة فولكس فاغن، لبحث مخطط الشراكة طويل المدى بين الجزائر وشركة سيات فرع مجموعة فولكس فاغن والرئيس المدير العام لشركة سوفاك للصناعة مراد عولمي.

وقبل لقاء الوزير الأول، أجتمع الوفد الأسباني وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي، للحديث حول الإستراتجية الوطنية لإقامة صناعة حقيقية للسيارات، والحديث حول توفير مناخ مناسب لتوطين شعبة صناعة السيارات وتوفير مناخ جاذب لشركات صناعة أجزاء التركيب الأولى الضرورية لأية صناعة سيارات فتية.

وقال الرئيس المدير لشركة سيات خلال ندوة صحفية عقدها بالجزائر صبيحة الجمعة، إنه لمس تجاوبا إيجابيا من طرف المسؤولين الجزائريين، حيث ألتزم الجميع بتوفير المناخ الضروري لبلوغ نسب إدماج عالية، في مقابل استعداد شركة سيات التي تم تعيينها من طرف مجموعة فولكس فاغن بقيادة عملياتها في الجزائر، بالمساهمة بتنمية شبكة هامة للمناولين المحليين.

وبلغ إنتاج الشركة بغيلزان في السداسي الأول من العام الفارط 17000 سيارة منها 8121 سيات ايبيزا من طرف سوفاك للصناعة، فيما تم الشروع في إنتاج الجيل الخامس من سيارات سيات إيبيزا بداية العام الجاري.

وأضاف الرئيس المدير العام لشركة سيات، أن مصنع غليزان هو الأول من نوعه للشركة خارج أوروبا، ويندرج في إطار إستراتجية انتشار الشركة في شمال إفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية، مشددا على أن المجموعة تقوم بنقل فعلي وحقيقي للتكنولوجيا إلى الجزائر من خلال استثمارها.

تطوير تكنولوجيا الغاز الطبيعي

وأضاف رئيس شركة سيات أن الجزائر توجد في قلب مخطط نمو سيات في منطقة شمال إفريقيا، حيث تم تعيين الشركة لعلامة رئيسية في مشروع مجموعة فولكس فاغن بالجزائر الذي يعتبر أساسيا بالنسبة للعلامة الإسبانية التي تخطط لتنمية السيارات العاملة بتكنولوجيا الغاز الطبيعي المضغوط في أوروبا والجزائر بصفتها دولة منتجة للغاز الطبيعي الذي يسمح بخفض انبعاث أوكسيد الأزوت بمعدل 85% مقارنة مع محركات الديزل وبـ25% من إنبعاث ثاني اوكسيد الكاربون لمحركات البنزين، وفي هذا السياق أضاف رئيس سيات ثم لقاء الرئيس المدير العام لمجموعة سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور.

وشدد الرئيس المدير العام لشركة سيات، أن منطقة شمال إفريقيا تعتبر حيوية وأساسية لنمو العلامة الإسبانية التي دخلت في مرحلة الانتشار الدولي، مضيفا أن تدشين مصنع غليزان هو علامة فارقة في تاريخ الشركة التي تجاوز إنتاجها 470 ألف وحدة في 2017 بعد 5 سنوات من النمو الإيجابي.

بناء شبكة وطنية للمناولة

من جهته أعلن الرئيس المدير العام لشركة سوفاك للصناعة مراد عولمي، أن الشركة تستهدف تجاوز تركيب 40 ألف سيارة من خلال توسيع تشكيلة النماذج التي يتم تركيبها فضلا عن الشروع في إنشاء شبكة مناولة محلية لصناعة قطع الغيار الموجهة للتركيب الأول والتصدير مستقبلا.

وفي سياق توسيع تشكيلتها أعلن رئيس سيات أنه سيتم الانطلاق في تركيب نماذج جديدة منها سيات ليون وسيات أرونا بمصنع غليزان الذي يشغل حاليا 550 عامل و1800 وظيفة لاحقا، حيث سيتم في هذا الإطار تنظيم لقاء حول المناولة خلال شهر فبراير و3500 وظيفة من خلال شبكة المناولة فضلا عن الوظائف غير المباشرة التي يتم توفيرها من خلال خدمات ما بعد البيع وشبكة التوزيع.

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم