الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 مصيطفى: المقاولة النسوية في الجزائر لا تتعدى 1.6%

مصيطفى: المقاولة النسوية في الجزائر لا تتعدى 1.6%

 

ريم بن محمد  

أكد كاتب الدولة الأسبق لدى الوزير الأول للاستشراف والإحصاء بشير مصيطفى، الاثنين 10 أكتوبر، أن أربع مدن جزائرية كبرى تهيمن على أغلب نشاطات المقاولاتية النسوية.

وقال مصيطفى، في محاضرة خلال أعمال الملتقى الوطني الخامس لجمعية المستقبل للتنمية لولاية باتنة – بمدينة نقاوس، إن العاصمة ووهران وتلمسان و وقسنطينة، تحتضن أغلبية المقاولات النسوية، مضيفا أن من بين 130 ألف مؤسسة لنساء مقاولات، توجد فقط 8160 مقاولة في حالة نشاط وهو ما يعادل 7%.

وقال مصيطفى، أن هذا يعني ضعف وهشاشة كبيرة في عالم الريف وتواضع مساهمته الاقتصادية من خلال نشاطات منتجة تساهم في خلق الثروة في البلاد.

وقدم المتحدث رؤية مستحدثة من زاوية التخطيط للإقليم التي تستوجب إدماجا كليا لجميع مكونات المجتمع بما فيه المرأة سواء في المدينة أو الريف وإدماجه في قلب إستراتجية الجزائر 2050 القائمة على 6 محددات تمكن من تحقيق نمو مستدام لا يقل على 7% يمكن البلاد من أن تلتحق بصف الدول الناشئة، وهذا من خلال:إشراك الريف في تطبيق هدف النمو، تطبيق خطوات عمل تقنية لتحقيق تمكين المرأة الريفية من مداخيل مستقلة خاصة للمرحلة القادمة حيث بدأت التحويلات الاجتماعية للعائلات في التراجع، تخطيط عصري ومتقدم للإقليم لاحتواء الطلب الجديد للعائلات وذلك بإشراك المرأة الريفية في التنمية المحلية ، تحقيق أهداف عدالة الخدمات العمومية بين المدينة والريف، إطلاق دراسات جدوى لأثر تمكين المرأة الريفية اقتصاديا على نمو الدولة وأخيرا الانتقال من مستوى محاربة الأمية في وسط النساء الريفيات إلى نشر المعرفة والتكوين المهني المناسب لكل إقليم وسط النساء.

ودعا المختص إلى مرافقة هذه الآلية ببنك للقروض المصغرة موجهة خصوصا لعام المقاولاتية الريفية النسوية، يعمل وفق نظام تشاركي يتوافق وقناعات الأسر الريفية.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم