الرئيسية 5 الجزائر 5 مناصرة يؤكد أن اولوية حمس بعد الوحدة النجاح في الانتخابات المحلية

مناصرة يؤكد أن اولوية حمس بعد الوحدة النجاح في الانتخابات المحلية

ابراهيم لعمري

أكد رئيس حركة مجتمع السلم عبد المجيد مناصرة اليوم الثلاثاء في زيارة قادته إلى ولاية غرداية، أن اولويات حمس في الوقت الحالي بعد نجاح الوحدة هي النجاح في الانتخابات المحلية المقررة في 23 نوفمبر القادم رغم ضيق أفق التغيير كما قال .

شرع الرئيس الجديد لحركة مجتمع السلم في زيارات ميدانية للولايات من اجل استرجعا الوعاء الشعبي للحركة التي تفرقت بفعل عدة ظروف عصفت بالحركة منها الانشقاقات التي لازمتها منذ وفاة مؤسسها الراحل محفوظ نحناح وكانت البداية بولاية غرداية في جولة نظمها وزير التجارة السابق مصطفى بن بادة وكانت فرصة للقاء إطارات وقيادات حاليين وسابقين الحركة على مستوى ولاية غرداية.

رئيس الحركة وفي كلمة له أمام الحضور، أكد أن أولوية الحركة في المرحلة الراهنة هو النجاح في الانتخابات المحلية القادمة بعد نجاح مشروع الوحدة مؤكدا بأن الوحدة بين حمس والتغيير التي كان يرأسها ليست إجراءا أو اتفاقا وإنما هي مسعى مستمر وروح يجب أن تبقى سارية في هذا الجسم وقيم وسلوك عند الأفراد أو الهياكل والمؤسسات بمعنى السعي نحو الإخوة لتجديد العهد نحو العمل والنشاط.

واعتبر مناصرة، السعي نحو مثل هؤلاء واجبا من أجل تجسيد هاته الوحدة وعن طبيعة المرحلة التوافقية بعد نجاح المؤتمر التوافقي حرص رئيس الحركة على بذل الجهد الكبير وسعة الصدر واستيعاب المشاريع وسعة الهياكل لأنها كلها أدوات عمل كما شدد على ضرورة  التعاضد والتعاون والاستعانة  والحرص على الرؤية نحو المستقبل  والتركيز على ما يمكن فعله في المستقبل الذي يبدأ بعد اللحظة والتغافل عما وقع في الماضي  وفيما يخص الانتخابات المحلية أكد رئيس الحركة بأن النجاح فيها يشكل في  أولوية بالنسبة لحمس التي تراجع موقعها بالبرلمان في تشريعيات 4 ماي الفارط  لحل مشاكل الناس وخدمة البلاد رغم ضيق أفق التغيير بفعل التزوير المستمر في الانتخابات الباعث على اليأس وفقدان الأمل كما قال .

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم